المحافظ حميد والوزيرة معايعة يبحثان الواقع السياحي في الخليل

الخليل – بحث محافظ الخليل كامل حميد، مع وزيرة السياحة والآثار رولا معايعة والوفد المرافق لها، اليوم الاثنين، الواقع السياحي في الخليل.

واستعرض حميد، الوضع السياحي القائم في محافظة الخليل، خصوصا بعد إدراجها على قائمة التراث العالمي، موجها الشكر باسم ابناء المحافظة، إلى وزارة السياحة والآثار بكل طواقمها، على الجهد النوعي الذي بذلته في إدراج مدينة الخليل على قائمة التراث العالمي في “اليونسكو”، واهتمامها الكبير بمحافظة الخليل عامه وبلدتها القديمة خاصة.

وقال حميد: هناك العديد من المشاريع بحاجة الى تعاون كبير مع الوزارة لإنجازها، وأهمها تدريب مرشدين سياحيين، والنهوض بمتحف البلدة القديمة، وعقد مؤتمرات ومعارض سياحية دائمة، ودورات تدريبية لمفتشي محافظة الخليل بالتعاون مع الشرطة السياحية، لضبط الأوضاع في أماكن عملهم.

من جانبها، قالت معايعة “إن الخليل لها مكانة خاصة، ولا نستطيع أن نعطيها حقها مهما فعلنا. ما حققناه في اليونسكو إنجاز كبير لكل الفلسطينيين وانتصار تاريخي للحق الفلسطيني، لكن بعد هذا الإعلان يجب بذل المزيد من الجهود، والشكر لكل الدول التي دعمت القرار”.

وأضافت: نحن على استعداد للعمل والتعاون في كل المجالات لتعزيز السياحة في محافظة الخليل وتشجيعها والحفاظ على الإرث التاريخي فيها”.

شاهد أيضاً

د. حنا عيسى: الدبلوماسية الفلسطينية حققت الانتصار تلو الانتصارعلى الصعيد الدولي

قال الدكتور حنا عيسى، الأمين العام للهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات، “أن الدبلوماسية الفلسطينية …

اترك رد

Translate »