حركة فتح تعقد انتخابات المكتب الحركي للصحفيين لأقاليم الخليل

الخليل – إكرام التميمي

المكتب الحركي للصحفيين في محافظة الخليل يعقد مؤتمره اليوم للأقاليم الأربعة في إقليم وسط الخليل ،و بحضور مفوض المنظمات الشعبية عضو اللجنة المركزية لحركة فتح اللواء توفيق الطيراوي , وعضو المجلس الثوري نائب مفوض المنظمات الشعبية إبراهيم المصري، وموسى الشاعر أمين سر المكتب الحركي المركزي للصحفيين ،وأمين سر إقليم وسط الخليل عماد خرواط وأعضاء لجنة الإقليم ، وكل من أعضاء المجلس الثوري فهمي الزعارير ،وجهاد أبو ازنيد ،وجهاد القواسمه ممثلاً عن نقابة الصحفيين بالخليل ، ومدير مديرية إعلام الجنوب اسماعيل جحشن ، وعضو الإقليم أمجد أبو عصب مسؤول ملف المكاتب الحركية إقليم وسط الخليل ، إضافة إلى أمين سر المكتب الحركي للصحفيين ناصر الشيوخي والهيئة العامة للمكتب الحركي للصحفيين في أقاليم الخليل الأربعة وممن يحق لهم الترشح والانتخاب .

استهل المؤتمر أمين سر إقليم وسط الخليل عماد خرواط بكلمة ترحيبية بالحضور ومثمناً للمفوض توفيق الطيراوي إشرافه على انتخابات المكاتب الحركية وتوصياته الحثيثة بضرورة الالتزام والانضباط داخل الأطر التنظيمية .

ومن جانبه أشار اللواء توفيق الطيراوي ” يشرفني أن ألتقي بكم في الإقليم اليوم وبقيادة أمين السر عماد خرواط “، وشارحاً دور المكاتب الحركية وأهميتها في التنظيم وسيما في العنصر البشري والكفاءات الحركية من كافة القطاعات ، ومؤكداً بأهمية الالتزام والانضباط من الكوادر المنتمية للتنظيم ،وبأن مرجعيتهم الوحيدة هي حركة فتح وبأنه لن تكون مستقبلاً أية انتخابات إلا من خلال مرجعية حركة فتح ، ومضيفاً مرجعية المكاتب الحركية الأقاليم ، ومرجعية النقابات المفوضية ،وأيضاً حركة فتح مرجعيتها بممثلين حركة فتح في النقابات .

وتطرق للتحديات والأخطار التي تواجه الحركة ،ومشدداً بضرورة تصويب الوضع الداخلي ، وأضاف لكي نذهب لإنهاء الاحتلال ، علينا إنهاء الانقسام ،ومتمنياً النجاح للمؤتمر .

ومن جانبه موسى الشاعر أشار “شهدت المرحلة السابقة العديد من العراقيل وسيما ما كان من شلل وترهل في عمل المكاتب الحركية ،ومؤكداً بضرورة العمل الصحفي وأهمية المكاتب الحركية ودورها في العمل النقابي ، ومشيراً لدور الصحفيين الطليعي في نقل الحقيقة وعبر الخبر والصورة وسيما في الخليل التي تواجه العديد من انتهاكات الاحتلال ، وشاكراً اللواء الطيراوي لإشرافه وحضوره ،ولنقابة الصحفيين وممثلاً عنهم جهاد القواسمه والذي ساهم في التحضير لهذا المؤتمر ، وتطرق لشرح آلية الترشح والانتخاب .

وفي كلمة ناصر الشيوخي أشار: بأن هذه هي الانتخابات الثالثة للمكتب الحركي للصحفيين في محافظة الخليل ومتحدثاً عن تجربتهم بدمج الصحفيين كافة من أقاليم الخليل الأربعة بمكتب حركي واحد للصحفيين .
ومن ثم انتخب الحضور ميسون القواسمة رئيس للمؤتمر ، نائب للرئيس شادية سلطان ، ورائد الأطرش مقرر ، ثم قدم أمين السر ناصر الشيوخي التقرير الإداري والمالي وبعد إقرارهم من الحضور أعلن استقالته ونيابة عن المكتب الحركي للصحفيين السابق ، وبعد اكتمال النصاب فتح باب الترشح والانتخاب ، وترشح 14 عضواً ثم فتح باب الانسحاب وانسحب أحد المرشحين لتخرج الانتخابات بحالة التوافق وبفوز (13 ) عضو للمكتب الحركي الجديد للأقاليم الأربعة وهم كالتالي : موسى القواسمه ، رياض خميس ، خالد خنه ، إكرام التميمي ، عرين العملة ، ساري العويوي ، رامي نوفل ، عبد العزيز أبو فنار ، مهند الرجوب ، فداء نصر ، دعاء زاهدة ، ثائر فقوسة ، عمار بدر ، وفي جلسة أولى للمكتب الحركي الجديد تم انتخاب رياض خميس أميناً للسر ، وخالد خنه نائباً لأمين السر ، وتم الإعلان عن عقد جلسة أخرى لاحقاً لتوزيع المهام على بقية الأعضاء الجدد المنتخبين.

شاهد أيضاً

محيسن: الرئيس أطلع مسبقا كل القوى السياسية على مضمون خطابه بالأمم المتحدة

أكد عضو اللجنة المركزية في حركة فتح جمال محيسن إن الرئيس محمود عباس أطلع مسبقا …

اترك رد

Translate »