سفارة دولة فلسطين في لبنان تنعى المخرج اللبناني جان شمعون

بيروت – نعى سفير دولة فلسطين لدى الجمهورية اللبنانية أشرف دبور، المخرج اللبناني الكبير والمناضل من أجل حرية وكرامة فلسطين جان شمعون.

واعتبر دبور أن شمعون كان من أوائل السينمائيين العرب الذين أسسوا السينما الوثائقية لنقل الرواية الفلسطينية والحقيقة التاريخية إلى العالم.

وأكد أن الراحل انتمى لفلسطين فكراً وروحاً وفعلاً، من خلال التزامه المطلق وإيمانه الراسخ بعدالة فلسطين وحتمية انتصارها على المحتل الغاصب.

ولفت إلى أن خسارة شمعون هي خسارة كبيرة للشعب الفلسطيني لما يمثله الراحل من قيم انسانية سامية جسدها في اعماله الوثائقية ونقل عبرها صورة الفلسطيني الباحث عن وطنه.

وشدد دبور على أن شمعون شكل جزءا أصيلاً من الثقافة الفلسطينية المتجددة المقاومة للرواية الاسرائيلية الزائفة، والتي تريد شطب وإلغاء الذاكرة الفلسطينية ورواية ابائنا وأجدادنا الذين اقتلعوا من أرضهم بسبب المجازر والمذابح الصهيونية.

ولد شمعون في لبنان عام 1944، وحصل على الشهادة الجامعية الأولى في السينما من جامعة باريس الثامنة (فانسان)، وشهادة الفنون الدرامية من لبنان، ثم درّس السينما في معهد الفنون الجميلة في لبنان في الأعوام ما بين 1976 و1983، كما انشأ مع زوجته المخرجة الفلسطينية مي المصري “ميديا” للتلفزيون والسينما، و”نور للإنتاج”.

أخرج شمعون أفلاماً وثائقية عدّة، من أبرزها: “تل الزعتر”، و”أنشودة الأحرار”، و”رهينة الانتظار”، و”أطفال شاتيلا”، و”أرض النساء”، فضلاً عن أعمال مشتركة قدّمها مع زوجته المصري منها: “تحت الأنقاض”، و”يوميات بيروت”، و”بيروت جيل الحرب”، و”زهرة القندول”، و”أحلام معلقة”، كما أخرج أول فيلم روائي له في العام 2000، وحمل عنوان “طيف المدينة”.

شاهد أيضاً

لقاءٌ قيادي بين حركتي فتح وحماس في لبنان وتأكيدٌ على أن المصالحة خيار استراتيجي لا رجعة عنه

عقدت قيادتا حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) وحركة المقاومة الإسلامية (حماس) لقاءاً قيادياً موسعاً، يوم …

اترك رد

Translate »