اجتماع هام لبحث ما يجري في الأقصى

رام الله – بدأ قبل قليل الإجتماع الهام بخصوص مدينة القدس و الإجراءات الاسرائيلية الأخيرة في مكتب الاخ محمود العالول نائب رئيس حركة فتح بحضور فضيلة الشيخ محمد حسين مفتي الديار المقدسة ، و الدكتور جمال المحيسن مفوض عام التعبئة و التنظيم و نائب دولة رئيس الوزراء زياد أبو عمرو و وزير القدس عطوفة المحافظ عدنان الحسيني و الاخ ماجد فرج رئيس جهاز المخابرات و الاخ زياد هب الريح قائد جهاز الأمن الوقائي واقليم فعاليات مدينة القدس ووزير الاوقاف يوسف ادعيس ،و امين سر المجلس الثوري ماجد الفتياني وأعضاء المجلس الثوري من القدس.
و أكد الحضور على ضرورة إعادة الأوضاع في باحة المسجد الأقصى و البلدة القديمة إلى ما كانت عليه قبل يوم الجمعة، رافضين الإجراءات الأسرائيلية بوضع البوابات الإلكترونية امام المصلين وأبناء مدينة القدس.
و تم الآن الإعلان في الاجتماع عن تشكيل لجنة لبحث نزول الاسرائيلين الى الآبار في باحات المسجد الأقصى التي قامت بها شرطة الإحتلال تحت المسجد الأقصى و فحص المكتبات المقدسية التي تم اقتحامها لكشف السرقات و المداهمات التي استهدفت محتوياتها.
و أشادوا في الاجتماع إلى موقف القيادة الفلسطينية و على رأسها السيد الرئيس محمود عباس ابو مازن و الاتصالات التي أجريت في سبيل وقف الممارسات الاسرائيلية و أكدوا على دور المملكة الأردنية الهاشمية في وقفتها و مواجهتها ضد كل الانتهاكات الاسرائيلية في القدس.

شاهد أيضاً

محيسن: الرئيس أطلع مسبقا كل القوى السياسية على مضمون خطابه بالأمم المتحدة

أكد عضو اللجنة المركزية في حركة فتح جمال محيسن إن الرئيس محمود عباس أطلع مسبقا …

اترك رد

Translate »