السفيرة د. مي كيله خلال لقاء جمعها بوزير خارجية ايطاليا

ماذا يحمل الايطاليون في جعبتهم إلى فلسطين ؟

من المقرر أن يزور وفد وزاري ايطالي فلسطين يوم الإثنين المقبل، للمشاركة في اعمال اللجنة الوزارية الفلسطينية- الإيطالية وتوقيع عدة اتفاقيات تنموية بين البلدين، وبحث سبل دفع عجلة المفاوضات.

وفي هذا الخصوص، قالت سفيرة فلسطين في إيطاليا د. مي كيله ،إن الوفد الذي يتقدمه وزير الخارجية الإيطالي باولو جينتيلوني سيناقش ويبحث خلال زيارته لفلسطين اربعة محاور: (حوار سياسي، وبناء مؤسسات، وتعاون تنموي، والمساعدة في اعمار غزة)، يتبعها توقيع اتفاقيات رسمية.

وأضافت أن زيارة الوفد ستقتصر فقط على فلسطين عدا وزير الخارجية الإيطالي الذي سيزور إسرائيلي في اليوم التالي، ويجتمع مع رئيس الحكومة الإسرائيلية وسيحاول أن يدعي الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي لاستئناف عملية السلام، انطلاقاً من الرؤية الإيطالية بأهمية دفع عجلة المفاوضات.

وأوضحت السفيرة أن الوفد الوزاري سيجتمع مع نظرائه من الوزارت الفلسطينية المعنية قبل توقيع الاتفاقيات، وثم سيلتقي الرئيس محمود عباس ووبعد ذلك تقديم الضيافة للوفد من خلال المشاركة في الافطار الرمضاني.

وكان وزير الخارجية الإيطالية باولو جنتيلوني، أكد على أهمية تحسين العلاقات الفلسطينية الإيطالية، وضرورة بذل كل الجهود، من أجل تقوية التعاون المشترك، مؤكداً أن اجتماع اللجنة الوزارية المشتركة مهم جداً في مسيرة العلاقات بين البلدين، آملا أن يكون هناك موقف قوي من قبل أوروبا والمجتمع الدولي، من اجل تحقيق السلام والاستقرار في فلسطين وإسرائيل.

وأكدت السفيرة كيله ، أن المستوى الدبلوماسي الفلسطيني يبذل جهده مع المؤسسات الحكومية والاحزاب السياسية في إيطاليا لنيل الاعتراف بفلسطين، بعدما تم التصويت على ذلك في البرلمان الإيطالي سابقاً وكانت النتيجة لصالحنا.

ويذكر أن 15- 20 الف فلسطيني يقيمون في إيطاليا معظمهم من الطلبة الذين توجهوا إليها للدراسة في اعوام الستينات والسبعينات من القرن الماضيواستقروا هناك، وللجالية الفلسطينية هناك حضورها الواضح والمميز داخل المجتمع الإيطالي إلى جانب أنها متجذرة وطنياً وتتفاعل مع أي حدث يجري على أرض فلسطين.

شاهد أيضاً

السفير عبدالرازق يلقي محاضرة حول آخر التطورات والأوضاع في الأراضي المحتلة

كينسايل – ايرلندا – تلبية لدعوة من مشروع كينسايل للسلام Kinsale Peace Project للحديث مع …

اترك رد

Translate »