الشوبكي: الأردن وظف أدواته الدبلوماسية للتصدي لمحاولات تغيير الوضع القانوني بالقدس

القاهرة – أشاد سفير دولة فلسطين لدى مصر ومندوبها الدائم بالجامعة العربية السفير جمال الشوبكي، بجهود المملكة الأردنية في الضغط على إسرائيل من أجل إعادة فتح المسجد الأقصى بشكل فوري.

وقال الشوبكي في تصريح صحفي عقب اختتام الاجتماع الطارئ الذي عقد في مقر الجامعة العربية على مستوى المندوبين الدائمين بشأن التطورات والانتهاكات الإسرائيلية الأخيرة في القدس، بناء على طلب فلسطين، وبرئاسة الجزائر.

وقال الشوبكي: “إن الأردن وظف أدواته الدبلوماسية والقانونية والسياسية كافة للتصدي لأية محاولات لتغيير الوضع القانوني والتاريخي في القدس”، مؤكداً أن الرعاية الأردنية للمقدسات الإسلامية في القدس ضمن الاتفاقية الموقعة بينها وبين دولة فلسطين قائمة، وهي صاحبة الولاية الكاملة على الحرم القدسي الشريف وكافة مرافقه، وفقاً لوكالة “وفا”.

وفي السياق قال الشوبكي: “إن اجتماع اليوم كان طارئاً ولا يحتمل التأجيل، وذلك لخطورة الأوضاع في القدس، مشيراً إلى أن البيان الصادر عن الاجتماع أكد رفضه لجميع الممارسات والقرارات العنصرية التي اتخذها الاحتلال بشأن المسجد الأقصى في الآونة الأخيرة”، ومؤكداً أن الأوقاف الإسلامية هي المسؤولة عن الأقصى وأي تغيير في هذا الأمر سيكون مرفوضاً وغير مقبول.

وأوضح الشوبكي، أن الدول العربية والجامعة العربية ستعمل جاهدة لوقف الإجراءات الإسرائيلية وعودة الأمر كما كان، ورفض تركيب البوابات الإلكترونية لتفتيش المصلين مما يحد من حرية المسلم للوصول إلى مكان العبادة ومن يدخل إلى المسجد الأقصى هم المسلمون، ووجود تلك البوابات ستكون عامل تضييق على دخولهم، منوهاً إلى أن البيان حمّل إسرائيل المسؤولية الكاملة عما يحدث من اعتداء على حق المسلمين في ممارسة شعائرهم الدينية في أماكنهم المقدسة بحرية ومن دون أي إعاقات.

وأشار السفير الشوبكي إلى أن المخطط الإسرائيلي لتغيير الوضع القائم في المسجد الأقصى المبارك جاهز منذ فترة للوصول إلى التقسيم المكاني والزماني للحرم القدسي الشريف على غرار الحرم الإبراهيمي في الخليل من خلال استغلال أي حدث أو مناسبة لتمرير هذه المخططات، محذراً من استمرار إسرائيل وإمعانها بجرائمها ومحاصرتها المسجد ال،قصى وأن السبيل الوحيد لتحقيق السلام والأمن للجميع يكمن في إنهاء الاحتلال ورفع الظلم عن الأقصى والقدس وعودته لحاضرته الفلسطينية والإسلامية ونيل الشعب الفلسطيني كافة حقوقه وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

المزيد على دنيا الوطن

 

شاهد أيضاً

انتخاب شاب فلسطيني رئيساً لبلدية أورهوس الدنمركية عن فئة الناشئة والشباب

في سابقة هي الاولى من نوعها، انتخب الشاب كريم موفق قدورة، من اصول فلسطينية رئيسا …

اترك رد

Translate »