د. عيسى يستقبل البرفيسور ضبيط في مقر الهيئة الإسلامية المسيحية

رام الله – استقبل الامين العام للهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات الدكتور حنا عيسى اليوم الخميس الموافق 20/7/2017م، رئيس دائرة التجارة والاقتصاد في كلية شرق آيوا، المسؤول الدولي للتوعية عن دولة فلسطين على مجلس التآخي العالمي في واشنطن، البرفيسور جوني ضبيط، في مقر الهيئة بمدينة رام الله.

وتباحث الطرفان بشأن التآخي بين المدن الأمريكية والفلسطينية وآخرها التآخي مع مدينة نابلس، حيث وضعه الأمين العام بنشاطات الهيئة الإسلامية المسيحية خاصة توطيد العلاقات وأواصر المحبة بين الشعبين الأمريكي والفلسطيني.

وقدم د. عيسى ملخصاً عن الأوضاع في فلسطين والتطور الحاصل في مؤسسات السلطة الوطنية الفلسطينية خاصة بعد قبول فلسطين دولة غير عضو في هيئة الأمم المتحدة.

وأشار الأمين العام إلى أوضاع المسيحيين الفلسطينيين واقفاً على أسباب تزايد الهجرة بين صفوفهم والتي يأتي الاحتلال واجراءاته على رأسها، وآلية العمل للحد من هذه الهجرة للحفاظ على التنوع اللإسلامي المسيحي في فلسطين.

ووضع د. عيسى البرفيسور ضبيط بأوضاع القدس المحتلة خاصة ما يتعرض له المسجد الاقصى المبارك من حصار وتقييد لحرية المؤمنين على يد الاحتلال.

واتفق الطرفان على مواصلة اللقاءات الثنائية بينهما لتعزيز روابط الأخوة والمحبة بين فلسطينيي الداخل وفلسطينيي الشتات.

وقدم الأمين العام الهدايا التذكارية للبرفيسور الضيف.

شاهد أيضاً

جمعية نادي القضاة ونادي أعضاء النيابة العامة: إجراءات الاحتلال في القدس تشكل انتهاكا خطيرا للمواثيق الدولية

وضع جميع إمكانياتنا القانونية لمساندة أية جهود رسمية وأهلية لفضح ممارسات الاحتلال رام الله – …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *