من أمام أبواب الأقصى: نقيب المحامين يدعو المسلمين وأحرار العالم لنجدة القدس

القدس – وجه نقيب المحامين الفلسطينيين المحامي جواد عبيدات اليوم الجمعة، دعوة عاجلة للمسلمين وأحرار العالم لنجدة المسجد الأقصى المبارك، والمدينة المقدسة.

جاء ذلك في كلمة ألقاها عبيدات أثناء رباطه مع مجموعة من المحامين المقدسيين في منطقة باب الساهرة في المدينة المقدسة.

وقال: إنه يجب على كل حر في هذا العالم أن يجعل قبلته مدينه القدس، وأن يتواجد ويرابط فيها كلما استطاع ذلك، فالقدس بحاجة إلى أهلها وشعبها الفلسطيني، ومطلوب من كل حر بالعالم أن يقف إلى جانبها ويساندها ويدعم أهلها في هذه المحنة القاسية التي تستهدف أولى القبلتين، وثالث الحرمين الشريفين مسرى النبي محمد صلى الله عليه وسلم.

وطالب عبيدات المحامين والشباب الفلسطيني بالتواجد في مدينة القدس والمرابطة فيها وعلى أبوابها وشوارعها حتى يتم إزالة البوابات المنصوبة من قبل الاحتلال، وحتى يُرفع الاذان فوق مآذننا وتعود الأحوال إلى ما كانت عليه بالسابق، ولإيصال رسالة للاحتلال بأن شعبنا لا يقبل المساس أو التفريط في حقه بالسيادة على الأقصى والقدس.

ودعا نقيب المحامين الفلسطينيين الجماهير العربية والإسلامية للخروج بمسيرات حاشده في كل بقاع الأرض لنصرة القدس، مضيفا: “ان الصمت الرسمي والشعبي على مستوى الدول العربية والإسلامية يتيح للاحتلال التمادي في خطته لتهويد القدس والعمل على محاصرة السكان الأصليين للبلدة القديمة وهم (المقدسيون العرب ) من خلال تضيق الخناق عليهم”.

يذكر أن مجلس نقابة المحامين أعلن في بيان له بأنه سيبقى في حالة انعقاد دائم للوقوف على آخر المستجدات في المدينة المقدسة، كما شكل نقيب المحامين واعضاء مجلس النقابة منذ ساعات الصباح الاولى غرفة عمليات لمتابعة مجريات الأحداث في مدينة القدس وتداعياتها في كافة محافظات الوطن.

شاهد أيضاً

نقابة الصحفيين تدين استهداف الاحتلال للصحفيين في القدس

رام الله – أدانت نقابة الصحفيين اليوم الجمعة، استهداف قوات الاحتلال للصحفيين الفلسطينيين خلال عملهم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *