14 شهيدا بمخيمات اللاجئين في سوريا

استشهد 14 فلسطينيا، أمس الجمعة، جراء استمرار الهجمات والقصف والحصار على مخيمات وتجمعات اللاجئين الفلسطينيين في سوريا.

وأفادت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا، باستشهاد 12 عنصرا من مرتبات جيش التحرير الفلسطيني خلال مشاركتهم بمعارك إلى جانب الجيش السوري ضد داعش وفصائل المعارضة السورية في ريف محافظة السويداء جنوب سوريا، ليرتفع عدد شهداء جيش التحرير منذ الصراع الدائر في سوريا إلى 132.

والشهداء هم: الملازم أول محمد خالد الخرس، الرقيب خالد اللافي، الرقيب مجمود عمر مرعي، المجند جهاد زياد أحمد، وأحمد نوح محمد، مروان صافي خنيفس، رامي أمين أبو الليل، مجد يوسف، محمد شهاب الحمد، محمد السمرة، محمد النعيمي، ومحمد الكوري.

إلى ذلك قضى اللاجئ الفلسطيني وردان يوسف حجازي من أبناء مخيم العائدين بحمص، تحت التعذيب في سجون النظام السوري، وذلك بعد أن أُعتقل من منزله يوم 26 شباط.

كما تم التعرف على صورة اللاجئ الفلسطيني ليث أبو رجب 28 عاما والذي قضى تحت التعذيب في سجون النظام السوري بعد اعتقال دام عامين ونصف، وهو من سكان محافظة حماة – حي الملعب، وهو ناشط اغاثي في مدينة حماة، حيث تم التعرف عليه من الصور المسربة لضحايا التعذيب في السجون السورية.

ويشهد مخيم اليرموك منذ مساء الخميس هدوءا منقطع النظير مع توقف شبه كلي للاشتباكات في المخيم وانسحاب مقاتلي داعش فجر الجمعة من غالبية مناطق المخيم وتسليمه لجهات أخرى.

شاهد أيضاً

انتخاب شاب فلسطيني رئيساً لبلدية أورهوس الدنمركية عن فئة الناشئة والشباب

في سابقة هي الاولى من نوعها، انتخب الشاب كريم موفق قدورة، من اصول فلسطينية رئيسا …

اترك رد

Translate »