المفوض العام للأونروا بيير كرينبول يقوم بمهمة عاجلة إلى سورية لبحث أزمة اليرموك

بالتنسيق مع مكتب الأمين العام للأمم المتحدة، سيقوم المفوض العام للأونروا بيير كرينبول بمهمة عاجلة إلى سورية هذا اليوم الحادي عشر من نيسان 2015.

وتأتي الزيارة بناء على المخاوف الجسيمة التي تنتاب الأونروا حيال سلامة وحماية حوالي 18,000 مدني فلسطيني وسوري، بمن فيهم 3,500 طفل، في الوقت الذي لا تزال فيه ضاحية اليرموك خاضعة لسيطرة الجماعات المسلحة وفي الوقت الذي لا تزال فيه أرواح المدنيين عرضة للتهديد جراء آثار النزاع المسلح في المنطقة.

وتهدف زيارة المفوض العام إلى تحقيق الغايات التالية:

‌أ- الحصول على رؤية أقرب للوضع المتطور في اليرموك وللوقوف على تجارب الأفراد المتضررين جراء الأزمة.

‌ب- التشاور مع الحكومة السورية حول وجهات نظرها ولتبادل الآراء بشأن المقاربات السلمية لمعالجة العواقب الإنسانية للوضع في اليرموك.

‌ج- التشاور مع نائب المبعوث الخاص للأمم المتحدة حول سبل التعامل مع الجهات الفاعلة غير التابعة للدول من أجل ضمان سبل الوصول الإنساني للمدنيين.

‌د- التشاور مع نائب المبعوث الخاص للأمم المتحدة والزملاء الآخرين في الأمم المتحدة بشأن دور الأمم المتحدة مع الإشارة بوجه خاص إلى العمل الإنساني الممكن تقديمه لدعم المدنيين في اليرموك في ظل كافة الظروف.

‌ه- الإشادة بموظفي الأونروا وبكافة الزملاء في وكالات الأمم المتحدة الأخرى في سورية وتقديم التشجيع لهم.

ومن أجل تحقيق هذه الأهداف، سيقوم المفوض العام بالالتقاء بكبار المسؤولين السوريين ذوي العلاقة وبالزملاء في الأمم المتحدة والأونروا. كما وسيقوم أيضا بزيارة الأشخاص المشردين الذين تتم استضافتهم حاليا في مدرسة حكومية في منطقة التضامن.

شاهد أيضاً

مصطفى يطلع وفدا من حزب السعادة التركي على تطورات القضية الفلسطينية

أطلع سفير فلسطين لدى الجمهورية التركية السفير فايد مصطفى، وفدا من حزب السعادة التركي ضم …

اترك رد

Translate »