مهام الأمن الفلسطيني بالمخيمات الفلسطينية في لبنان

تواصل قوات الامن الفلسطيني اعادة انتشارها في مخيمات اللاجئين في لبنان لحفظ الامن والنظام.

وفي هذا السياق، قال نائب قائد القوات الفلسطينية في لبنان اللواء منير المقدح ، ان قوات الامن تنفذ حاليا المرحلة الاولى من خطتها لتعزيز الانتشار في خمسة مخيمات فلسطينية تقع في صيدا وبيروت.

وأضاف ان الهدف من الخطة تعزيز الامن في المخيمات بعد موافقة الرئيس محمود عباس على توفير منح مالية اضافية للجنود الفلسطينيين في لبنان، لافتا ان القوات ستكمل انتشارها في مدة اقصاها اسبوعين.

وقال “الرئيس وافق على علاوة راتب لـ 1200 جندي وضابط في صفوف الامن الفلسطيني بلبنان قدر بإضافة 100% على الراتب الاساسي”.

“وهناك نحو 1200 جندي فلسطيني في لبنان يتقاضون مبلغ قدره 200 دولار من السلطة الفلسطينية لا تكفي لتوفير المتطلبات الاساسية له ولعائلته لكن مع الزيادة ستتحسن الاوضاع المعيشية” يقول المقدح.

وقال المقدح ان المرحلة الثانية ستبدأ مباشرة بعد اتمام المرحلة الاولى، وتتمثل بتوسيع الانتشار في خمسة مخيمات اخرى في بقية المناطق اللبنانية.

وقال ان الموقف الفلسطيني موحد على حيادية المخيمات وعدم زجها في اي خلافات خارجية وانه على اتصال دائم مع الاجهزة الامنية اللبنانية.

وتتنوع مهام الوحدات العسكرية لقوات الامن، منها وحدات للسير، والحواجز، والدوريات، وحماية المؤسسات.

وعن عدد القوات في كل مخيم، قال انه يعتمد على حجم المخيم وعدد سكانه، موضحا ان القوات تمثل كافة الفصائل الفلسطينية التي تفرز عناصر وتسلحهم وتدربهم على نفقتها.

وفي لبنان 12 مخيما للاجئين الفلسطينيين يبلغ عدد سكانها أكثر من 400 الف شخص، ويعد مخيم عين الحلوة اكثر المخيمات كثافة سكانية فيما يتواجد الامن الفلسطيني في 10 منها. يقول المقدح.

شاهد أيضاً

مصطفى يطلع وفدا من حزب السعادة التركي على تطورات القضية الفلسطينية

أطلع سفير فلسطين لدى الجمهورية التركية السفير فايد مصطفى، وفدا من حزب السعادة التركي ضم …

اترك رد

Translate »