أهالي اليرموك يتظاهرون رفضا للعمل العسكري وإخراجهم من المخيم

نظم سكان مخيم اليرموك،مساء أمس ، تظاهرة أمام مركز القسطل الشبابي الإنساني المدعوم من الاتحاد الأوروبي للتأكيد على رفضهم الخيارات التي تدعو للعمل العسكري وإخراجهم من المخيم.
وطالب المتظاهرون الذين تجمعوا أمام المركز وسط المخيم بتحييده من الصراع الدائر بسوريا والتأكيد على حرمة المخيمات الفلسطينية ورفض الزج بالفلسطينيين في آتون الصراع.
ورفعوا لافتات كتب عليها “لا نريد ممرات آمنة للخروج من مخيم اليرموك .. نريد ممرات آمنة للعودة إلى فلسطين”، داعين لإدخال المواد الغذائية للمخيم بدلا من إدخالها إلى يلدا المجاورة.
وأشاروا إلى أن من استطاع إدخالها إلى يلدا يستطيع بسهولة إدخالها لليرموك خاصةً، وأن يلدا تشهد اشتباكات عنيفة بين داعش وقوات المعارضة بينما اليرموك يشهد هدوءا منذ أيام مع انسحاب داعش لحي الزين ويلدا والحجر الأسود وتسلم النصرة وأحرار الشام ومجموعات فلسطينية المخيم.

شاهد أيضاً

احياء الذكرى الـ53 لانطلاقة الثورة الفلسطينية في ماليزيا

أحيت سفارة دولة فلسطين لدى ماليزيا وبروناي وتايلاند والفلبين والمالديف، وحركة “فتح” في ماليزيا، الذكرى …

اترك رد

Translate »