الجامعة العربية تطالب بإرسال لجان تقصي حقائق دولية للاطلاع على أوضاع الأسرى

طالبت جامعة الدول العربية المجتمع الدولي بهيئاته ومؤسساته ذات العلاقة بالضغط على سلطات الاحتلال الإسرائيلي للكف عن ممارساته القمعية تجاه الأسرى الفلسطينيين من عزل وإبعاد وتعذيب.

كما طالبت الأمانة العامة للجامعة العربية في بيان صحفي لها اليوم الخميس لمناسبة يوم الأسير الفلسطيني والعربي، الذي يصادف غدا ‘الجمعة’، المجتمع الدولي بإرسال لجان تقصي حقائق للاطلاع عن كثب على الأوضاع اللاإنسانية التي تشهدها سجون الاحتلال من معاناة قاسية ومستمرة.

وشددت على ضرورة إلزام إسرائيل باحترام حقوق الأسرى الإنسانية الأساسية وتنفيذ بنود القانون الدولي واتفاقية جنيف الرابعة وقرارات الشرعية الدولية ذات العلاقة.

وأكدت، على دعمها وتضامنها مع قضية الأسرى، وذّكرت بأن تضحياتهم حاضرة في وجدان الأمة العربية فهم عنوان شامخ للقضية الفلسطينية يصنعون بصمودهم أروع ملاحم الصمود في وجه سلطات الاحتلال الإسرائيلي.

وأشارت الجامعة العربية، إلى أنها تواصل، في إطار الاهتمام الذي توليه لقضية الأسرى الفلسطينيين والعرب في سجون احتلالها، إعداد تقارير ورصد وتوثيق هذه الانتهاكات الجسيمة للأسرى وتقوم بتعميمها على نطاق واسع في الساحة الإعلامية والسياسية عربياً وإقليمياً ودولياً.

وأشار البيان، إلى أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي تنتهج سياسة الاعتقال الإداري لأبناء الشعب الفلسطيني والذي يتمثل باعتقال دون محاكمة يتم تجديده ليصل لسنوات عدة.

وذكّرت بوجود ما يقرب من 480 معتقلا إداريا، إضافة إلى اعتقال 16 نائبا ووزيرين سابقين في انتهاك صارخ لقواعد القانون الدولي والاتفاقيات الموقعة بين الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي برعاية دولية، مضيفة: وتعتبر إسرائيل (السلطة القائمة بالاحتلال) الوحيدة في العالم التي تنتهج هذا الأسلوب دون محاسبة دولية.

شاهد أيضاً

إصابة شاب برصاص الاحتلال في تقوع

أصيب شاب برصاص الاحتلال، خلال مواجهات اندلعت بين الشبان وقوات الاحتلال الاسرائيلي في بلدة تقوع …

اترك رد

Translate »