صور .. اهالي مخيم نهر البارد يعتصمون امام مكاتب الانروا في بيروت

ثماني سنوات مضت على تدمير مخيم نهر البارد… ثماني سنوات عجاف مرت على تهجير ما يقارب الاربعين الفاً ويزيد من الفلسطينيين، وذنبهم انهم وقفوا الى جانب الدولة اللبنانية لمحاربة الإرهاب واجتثاث جذوره، والنتيجة معاناة وتهجير تضاف الى 67 عاماً من النكبة الكبرى… ثماني سنوات من القهر والتشرد والإستعطاء أمام الانروا لشعب عانى نتيجة اهمال المجتمع الدولي لأبسط متطلبات الحياة الكريمة له..
ونتيجة لهذا الإهمال، ورفعاً للصوت عالياً، علا يجدوا من ينصفهم، نظمت خلية ازمة مخيم نهر البارد اعتصاماً امام مكتب الانروا الرئيس في بيروت ، دعماً لمطالب اعادة اعمار المخيم والمطالب الصحية والاجتماعية كافة لاهالي المخيم.
شارك فيه ممثلو فصائل منظمة التحرير الفلسطينية وحركة فتح وتحالف القوى الفلسطينية، أمين سر حركة فتح في بيروت سمير ابو عفش، أمين سر حركة فتح في الشمال ابو جهاد فياض، منسق الحملة الاهلية لنصرة فلسطين والعراق معن بشور على رأس وفد، ووفود شعبية ورسمية وفصائلية من منطقة الشمال واهالي مخيم نهر البارد وعدد من الاعلاميين والصحافيين.
ورفع المعتصمون يافطات باسم اللجنة الشعبية الفلسطينية دعماً لمطالب شعبنا في مخيم نهر البارد المنكوب، كما رفعوا الأعلام الفلسطينية.
والقى احمد سليم غنيم امين سر شعبة نهر البارد باسم خلية ازمة مخيم نهر البارد نص المذكرة المقدمة للانروا جاء فيها:
ثماني سنوات عمر الازمة وما تم انجازه حتى الان لا يتعدى اعادة اعمار ما نسبته 36.4% من المباني المهدمة في المخيم القديم، وعدم التزام بدفع التعويضات للابنية المتضررة كلياً وجزئياً في الجزء الجديد من المخيم، في ظل تخلي وتنصل واضح من الخدمات المقدمة في اطار خطة الطوارئ التي تعهدت بها الاونروا بما يشمل التغطية الصحية الشاملة للنازحين والاغاثة وتأمين بدل ايجار عادل.
ان كل ما سبق انعكس سلباً على كل مناحي الحياة في مخيم نهر البارد وسيطر علينا شعور مؤلم بتخلي المجتمع الدولي عنا الى جانب جو من الاحباط واليأس وشعور متزايد بالظلم والقهر، ونسير بخطى مرتبكة نحو مستقبل مجهول نقيضاً لما وعدنا به من امن وامان وحياة كريمة في بيوتنا التي هدمت بحرب لم نشارك فيها، بل اننا قد قدمنا نموذجاً اخلاقياً وحضارياً وانسانياً راقيا بعزل الارهاب وتسهيل عملية القضاء عليه من قبل السلطات المحلية.
اننا ننقل لكم الصورة كما هي لأننا نستشعر الاخطار القادمة لا محالة في حال سيطرة هذا الشعور بالاحباط وتخلي الاخرين عنا مما يجعلنا حذرين من اية تداعيات قد تجد فرصة لها في مجتمع يعاني الظلم والحرمان.
اننا حتما نسعى لمستقبل افضل لا يتحقق الا بقيام المجتمع الدولي بواجباته والتزاماته ومساندته لنا.
السيد المدير العام
اننا وباسم خلية الازمة نؤكد ان جوهر القضية يكمن في ضرورة العمل الجدي على تأمين الاموال والاسراع في عملية اعادة الاعمار وبالتوازي مع ذلك العودة الفورية للعمل ببرنامج الطوارئ والالتزام به لحين الانتهاء من الاعمار وبناءاً على ذلك فاننا نطالبكم:
اولا: تأمين التغطية الصحية الشاملة لجميع اهالي مخيم نهر البارد.
ثانياً: تأمين الاغاثة العينية لكافة اهالي المخيم لحين عودة الحياة الطبيعية الى المخيم.
ثالثاً: دفع بدل ايجار عادل لكافة المستحقين وبما يتناسب مع ارتفاع قيمة بدل الايجار في المنطقة.
رابعاً: دفع التعويضات الى اهلنا في الجزء الجديد من المخيم وتمكينهم من اعادة اعمار بيوتهم المهدمة كلياً وترميم المتضرر منها ودفع بدل الاثاث والتعويض عن كافة الممتلكات التي خسرها ابناء المخيم.
خامساً: الاسراع بتشكيل لجنة تدقيق محاسباتية وفنية مستقلة لدراسة مكامن الهدر والفساد من اجل تلافيها مسبقا.ً
سادساً: الالتزام باصدار بيان واضح وصريح حول موعد البدء بالاعمار في الرزمة الخامسة والرزمة الثالثة – N20-18 /N17 والرزمة الاولى A0, N101, N102 ومبنى التعاونية.
وختم البيان:اننا في خلية الازمة ندعو الاونروا العدول عن قرارتها واعادة تاكيد التزامها بواجباتها ومسؤولياتها كما ونطالب الدولة اللبنانية والمجتمع الدولي بالعمل على تامين الموارد الضرورية لانهاء مفاعيل نكبة مخيم نهر البارد.
وباسم عموم ابناء شعبنا واهلنا في المخيم، ندعو ونرحب احر الترحيب بممثلي الدول المانحة لزيارة مخيمنا والاطلاع عن كثب على حجم الماساة والمعاناة المستمرة منذ ثماني سنين، مضافة الى سبع وستين عاماً من اللجوء والتشرد خارج ارض الوطن.

لمشاهدة الصور اضغط هنا

شاهد أيضاً

انتخاب شاب فلسطيني رئيساً لبلدية أورهوس الدنمركية عن فئة الناشئة والشباب

في سابقة هي الاولى من نوعها، انتخب الشاب كريم موفق قدورة، من اصول فلسطينية رئيسا …

اترك رد

Translate »