68 طالبا يعودون إلى مخيم اليرموك بعد تأدية امتحانات الثانوية العامة

عاد 68 طالبا، اليوم الأربعاء، إلى مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين في سوريا، بعد خروجهم لمدة ثلاثة أيام، للالتحاق بامتحان الثانوية العامة.

وأشرف مدير الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية السفير أنور عبد الهادي، على عودة الطلبة إلى مخيم اليرموك، ومعهم سلال غذائية وصحية وملابس شتوية لعائلة كاملة.

وقال عبد الهادي: عاد الطلبة إلى المخيم دون أي عائق، وضاعفنا كمية المواد الغذائية لكل طالب من أجل تحقيق التكافل الاجتماعي داخل المخيم من خلال مساعدة الطلبة لجيرانهم وذويهم الذين يعانون من نقص المواد الغذائية، نتيجة عدم قدرتهم على الوصول إلى نقطة التوزيع.

وأضاف: أن جميع الطلبة مرتاحون لطريقة خروجهم ودخولهم بسلام ولما لاقوه من رعاية واهتمام من قبل منظمة التحرير والأونروا، وجدد تأكيده على أن المنظمة ستواصل تقديم كل ما يمكن للطلبة، وأنها تسعى إلى حل أزمة اليرموك بشكل نهائي.

وشكر السفير عبد الهادي وكالة الأونروا على ما قدمته للطلبة، كما شكر الحكومة السورية التي قدمت كل التسهيلات لخروج الطلبة وعودتهم اليوم بكل يسر.

شاهد أيضاً

انتخاب شاب فلسطيني رئيساً لبلدية أورهوس الدنمركية عن فئة الناشئة والشباب

في سابقة هي الاولى من نوعها، انتخب الشاب كريم موفق قدورة، من اصول فلسطينية رئيسا …

اترك رد

Translate »