صيدم يبحث مع “الأوقاف” سبل دعم التعليم في القدس

بحث وزير التربية والتعليم العالي صبري صيدم، اليوم الأربعاء، مع رئيس مجلس الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية في القدس الشيخ عبد العظيم سلهب، ومدير عام الأوقاف الإسلامية وشؤون المسجد الأقصى في القدس الشيخ عزام الخطيب، سبل دعم التعليم في القدس وحمايته، والتصدي لجميع عمليات الأسرلة والتهويد التي تستهدف هذا القطاع الحيوي.

وفي هذا السياق، جدد صيدم تأكيده توفير كافة المقومات التي تساند القطاع التعليمي في القدس وتعزز مرتكزات الهوية الوطنية الجمعية، لافتاً إلى أن الوزارة تولي جل اهتمامها من أجل خدمة العملية التعليمية في القدس خاصة في ظل سياسات الأسرلة ومحاربة المنهاج الوطني وغيرها من الانتهاكات المجحفة بحق التعليم.

من جهته، أشاد الشيخ سلهب بالعلاقة الوثيقة بين مؤسستي التربية والأوقاف والتي تعبر عن روح الالتزام والوفاء الأصيل للرسالة التربوية السامية، مؤكداً أهمية هذا اللقاء الذي يأتي في سياق التباحث في عديد القضايا المرتبطة بدعم التعليم في القدس لاسيما فيما يتعلق بالمدارس.

وتضمن اللقاء مناقشة بعض القضايا والمحاور التي تستهدف تعزيز الجهود من أجل الدفاع عن التعليم في القدس وإفشال كافة المحاولات التي تطال هذا القطاع الاستراتيجي.

شاهد أيضاً

الأمين العام للأمم المتحدة ” قرار ترمب بشأن القدس يعيق فرص السلام”

قال الأمين العام للأمم المتحدة، انطونيو غوتيريس، إن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب الاعتراف بالقدس …

اترك رد

Translate »