جامعة بيرزيت وهيئة مقاومة الجدار والاستيطان توقعان مذكرة تفاهم

وقعت جامعة بيرزيت ممثلة برئيسها الدكتور عبد اللطيف أبو حجلة، وهيئة مقاومة الجدار والاستيطان ممثلة بالوزير وليد عساف، اليوم الخميس، مذكرة تقاهم لفتح آفاق التعاون بين الطرفين في مجال الدراسات والأبحاث.

وحضر توقيع المذكرة: مساعد رئيس الجامعة د. عبد العزيز شوابكة، ورئيس دائرة الجغرافيا د. عثمان شركس، وعدد من الإداريين والأساتذة من الجامعة، فيما رافق الوزير عساف وكيل هيئة مقاومة الجدار والاستيطان منجد عبد الله، وعدد من طاقم الهيئة.

وأعرب أبو حجلة عن اهتمام جامعة بيرزيت بالانخراط بقضايا المجتمع الفلسطيني الهامة، وعلى رأسها العمل من خلال الأبحاث والدراسات على نشر الوعي الشعبي لخطورة سياسات الاحتلال على مستقبل الوجود الفلسطيني على أرضه.

وبين أن هذه المذكرة ستتضمن تفاهما وتعاونا مستقبليا لتشجيع الدوائر المختلفة في الجامعة وطلبتها في برامج الدراسات العليا على عمل أطروحات بحثية متخصصة بمواضيع الجدار والاستيطان ومصادرة الأراضي.

من جهته، أثنى عساف على دور جامعة بيرزيت الوطني، مبيناً أن هذه المذكرة سيتم من خلالها التركيز على دور المرأة وتمكينها الاقتصادي والسياسي في تعزيز الوجود الفلسطيني وتثبيت وجوده على أرضه المهددة بالمصادرة والاستيلاء عليها من قبل سلطات الاحتلال، وذلك من خلال الدراسات والأبحاث وورش العمل والتدريب الذي ستقوم به جامعة بيرزيت بالتعاون مع الهيئة.

شاهد أيضاً

نابلس: مؤتمر العاملين في “الاونروا” يؤكد رفضه اجراءات الوكالة بحق اللاجئين

أكد مؤتمر العاملين في وكالة الغوث الذي عقد اليوم الجمعة، في قاعة الاتحاد العام لنقابات …

اترك رد

Translate »