الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية ينظم لقاء بممثلي الأحزاب السياسية

نظم الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية اليوم، لقاء ضم المؤسسات والأطر النسوية بممثلي الاحزاب السياسية، لمناقشة “تمثيل النساء في ملف المصالحة وتمكين دورهم في المؤسسات الوطنية”.

وأكدت مسؤولة الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية في المحافظات الجنوبية د. أمال حمد اهمية اللقاء الذي يهدف إلى تعزيز تمثيل المرأة ضمن لجان المصالحة كمطلب أساسي وموحد للنساء الفلسطينيات.

واعتبرت حمد بأن علاقة الشراكة الجدية مطلوبة بين جميع فصائل منظمة التحرير، وأنه يجب أن تكون المرأة على قائمة أولويات الأحزاب فهي الحاضنة الاجتماعية وشريكة النضال والكفاح.

وأكد المشاركون ضرورة تمثيل أكبر وعادل للمرأة ضمن لجان المصالحة وكل اللجان التخصصية ضمن مواقع صنع القرار الفلسطيني، من خلال سياسات داعمة لمشاركة النساء ضمن النظام السياسي الفلسطيني، وعبر تكثيف الجهود النابعة من قناعات حقيقية والإيمان بالمرأة ومن خلال تبني إجراءات محددة داخل الأحزاب تمكن النساء من الوصول الى مشاركة فاعلة في صنع القرار.

ويعد هذا اللقاء جزء من سلسلة لقاءات وحوارات يعقدها الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية، ضمن الحراك العام لدعم تمثيل المرأة ضمن مواقع صنع القرار ولجان المصالحة إيمانا منه بالدور الهام، الذي تقدمه المرأة الفلسطينية للقضية وللوطن ودعماً لمشاركتها السياسية والنضالية.

شاهد أيضاً

ورشة عمل في غزة: المرأة تدفع الفاتورة الكبرى للانقسام الداخلي

مؤشر الفقر بين سكان قطاع غزة ارتفع ليصل مستويات خطيرة و47% من السكان يعانون من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

12 + خمسة عشر =