استجواب المبعوث الخاص لنتنياهو في قضية فساد متعلقة بالغواصات

أكدت الشرطة الاسرائيلية اليوم الثلاثاء، أن المبعوث الدبلوماسي لرئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو، ومستشاره المقرب اسحق مولخو، هو أحد المشتبهين الاثنين اللذين خضعا لاستجواب هذا الاسبوع في قضية فساد متصلة بصفقة شراء الدولة العبرية غواصات ألمانية.

واستجوبت الشرطة الاسرائيلية الأحد والاثنين كلا من مولخو، والمحامي ديفيد شيمرون، وهو احد اقارب نتنياهو ومحاميه الشخصي، وقد مثل أيضا مجموعة “تيسنكروب” الصناعية الألمانية في إسرائيل.

ورفضت الشرطة، بحسب فرانس برس، الافصاح عن سبب استجواب مولخو، المبعوث الخاص لنتنياهو المكلف بالمهمات الدبلوماسية الحساسة، لكنها اشارت الى ان الأمر متعلق بقضية الغواصات. الا أن وسائل الاعلام الاسرائيلية اشارت الى انه يشتبه في قيام مولخو باستغلال منصبه من اجل تقديم الصفقة.

والمحامي مولخو كان محل ثقة نتنياهو وعمل مستشارا له خلال ولايته الاولى بين 1996 و1999، وترأس مفاوضات مع الفلسطينيين او شارك فيها، واعتبر الذراع اليمنى لنتنياهو في حل قضايا حساسة مع الاردن ومصر اللتين وقعتا اتفاقيات سلام مع إسرائيل.

وقدم مولخو الشهر الماضي استقالته، وسيغادر منصبه نهاية شباط/ فبراير 2018.

شاهد أيضاً

500 ألف شيكل غرامة لمن يدعو لمقاطعة إسرائيل

صوتت لجنة التشريعات الوزارية في الكنيست الإسرائيلي، على تأييد تعديل قانون مكافحة حركة المقاطعة (BDS) …

اترك رد

Translate »