السفير الطميزي يبحث تداعيات إعلان ترمب مع نائب وزير خارجية فيتنام

بحث سفير دولة فلسطين لدى فيتنام، سعدي الطميزي مع نائب وزير الخارجية الفيتنامية فوءه هونج نام تداعيات إعلان الرئيس الأميركي الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وجاء ذلك خلال اجتماع عقد أمس في مقر وزارة خارجية جمهورية فيتنام الاشتراكية، حيث استعرض السفير التداعيات والأخطار التي تمر بها القضية الفلسطينية جراء القرار الخاطئ والتعسفي الذي اتخذه الرئيس الأميركي.

وقلال: إن إعلان ترمب يهدد عملية السلام، ويشكل انتهاكا صريحاً للقانون الدولي ولكافة القرارات الدولية المتعلقة بالقضية الفلسطينية، ويدمر الأُسس والمبادئ التي انطلقت بموجبها عملية التسوية، ويُنهي دور الولايات المتحدة كوسيط في عملية السلام، ويمثل عدواناً على الشعب الفلسطيني والشرعية الدولية.

وقد ثمن الطميزي موقف فيتنام ودعمها للكفاح الوطني المشروع للشعب الفلسطيني، معبرا عن اعتزازه بالعلاقات التاريخية المتينة والمتميزة التي تربط البلدين الصديقين.

من جانبه، أكد نائب وزير الخارجية الفيتنامية على أن بلاده تدعم بقوة الحقوق الوطنية المشروعة للشعب الفلسطيني، بما في ذلك حقه في تقرير مصيره، وإقامة دولته المستقلة على ترابه الوطني، على حدود الرابع من حزيران عام 1967، وعاصمتها القدس الشرقية.

وأردف: إن فيتنام ستبقى وفيّة للشعب الفلسطيني وكفاحه العادل من أجل نيل حقوقه الوطنية المشروعة، وأنها لن تتردد في دعم ومساندة كافة الجهود المبذولة من أجل التوصل إلى سلام عادل ودائم وشامل.

وقد حضر اللقاء من الجانب الفلسطيني، أسامة قواريق من سفارة دولة فلسطين في فيتنام، ومن الجانب الفيتنامي مدير دائرة الشرق الأوسط وافريقيا في وزارة الخارجية الفيتنامية نجوين ترونج كيين.

شاهد أيضاً

السفير نوفل: كتاب “دولة فلسطين: الحق في المستقبل” بالروسية يكتسب أهمية بالغة

قال سفير دولة فلسطين لدى روسيا الاتحادية عبد الحفيظ نوفل إن خروج كتاب “دولة فلسطين: …

اترك رد

Translate »