بعد تأجيل لمرتين: بنس يحدد موعد زيارته للشرق الأوسط

بعد تأجيل لمرتين، أعلن البيت الأبيض، مساء اليوم الإثنين، أن نائب الرئيس الأميركي، مايك بنس، سوف يصل إلى الشرق الاوسط، خلال الشهر الجاري، ويزور مصر والأردن وإسرائيل.
يذكر أنه كان من المفترض أن يزور بنس المنطقة في الشهر الماضي، في أعقاب إعلان الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، اعترافه بالقدس كعاصمة لإسرائيل، إلا أن الزيارة تأجلت.
وجاء في بيان البيت الأبيض أن بنس سوف يغادر واشنطن في 19 كانون الثاني/يناير الجاري، ويعود إلى الولايات المتحدة في 23 من الشهر نفسه.
كما جاء أنه سيبدأ أولا بزيارة مصر، حيث سيجتمع مع الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، ثم يتوجه إلى الأردن حيث سيجتمع مع الملك الأردني عبد الله الثاني.
وبعد ذلك، سوف يمكث في إسرائيل يومين، يجتمع خلالها مع رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، والرئيس رؤوفين ريفلين، كما سيلقي خطابا في الكنيست، ويزور حائط البراق (ما يسمى “حائط المبكى”)، ومتحف “ياد فاشيم”.
وكان قد أجل بنس، مطلع العام الحالي، زيارته السابقة للمنطقة على ضوء حالة الرفض الفلسطيني للوساطة الأميركية، في أعقاب إعلان ترامب بشأن القدس.
ويأتي هذا التأجيل للمرة الثانية خلال الأسبوعين الماضيين، حيث كان من المقرر أن تجرى الزيارة الأربعاء 20 كانون الأول/ ديسمبر الماضي، وأجلت حتى 14 كانون الثاني/ يناير الجاري، وأعلن البيت الأبيض حينها أن التأجيل يأتي حتى يتمكن بنس من البقاء في واشنطن حتى يتم الانتهاء من التصويت على قانون “خفض الضرائب”.
وأكد البيت الأبيض حينها أن الزيارة ستجرى يوم 14 كانون الثاني/ يناير الجاري، إلا أن قائمة المسؤولين المتوقع وصولهم إلى البلاد خلال هذا الشهر والتي أعلنتها وزارة الخارجية الإسرائيلية، لم تتضمن اسم بنس.

عرب48

شاهد أيضاً

البطريرك الراعي يدعو لإصدار قرار أممي يبطل “قانون القومية”

وجه البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، نداء الى منظمة الأمم المتحدة ومجلس الأمن …

اترك رد