القدس: الاحتلال يحطم شواهد قبور شهداء في مقبرة “المجاهدين”

حطمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الاثنين، شواهد قبور عدد من الشهداء في مقبرة المجاهدين في شارع صلاح الدين قُبالة سور القدس التاريخي من جهة باب الساهرة.

وقال مراسلنا في القدس ان قوات الاحتلال اقتحمت المقبرة وكسرت أقفال بوابتها الرئيسية، واعتدت على منصة الشهداء، التي تضم شواهد، وصروح عدد من شهداء المدينة المقدسة.

وعُرف من بين أسماء الشهداء الذين تم تكسير شواهد قبورهم: بهاء عليان، وثائر أبو غزالة، وعبد المالك أبو خروب، ومحمد أبو خلف، وعبد المحسن حسونة، ومحمد جمال الكالوتي.

ونقل مراسلنا في القدس عن شاهد عيان أن عنصرا من قوات الاحتلال اقتحم أمس الأحد المقبرة وأجرى عملية تصوير لمنصة الشهداء.

يذكر أنه تم مؤخرا دفْن عدد من شهداء المدينة المقدسة في هذه المقبرة التاريخية، بعد أن أفرج الاحتلال عن جثامينهم المحتجزة من ثلاجاته.

وفي تعقيبات أولية، استهجن مواطنون من شارع صلاح الدين “الأشهر” خارج سور القدس، عملية الاحتلال، وأكدوا أنها خطوة انتقامية من الشهداء تنمّ عن حقد، وعنصرية، وروحٍ إجرامية.

شاهد أيضاً

المالكي: استلمنا أنا والرئيس تأشيرات الدخول للولايات المتحدة اليوم

نفى وزير الخارجية والمغتربين، رياض المالكي، ما تداولته بعض وسائل الإعلام حول عدم حصوله والرئيس …

اترك رد