الجبهة العربية تستنكر استهداف موكب الحكومة

استنكرت الجبهة العربية الفلسطينية يوم الثلاثاء، استهداف موكب رئيس الوزراء الدكتور رامي الحمد لله واللواء ماجد فرج رئيس المخابرات الفلسطينية، مؤكدة أن هذا العمل هو تعطيل لمسيرة وجهود المصالحة الفلسطينية.
واعتبرت الجبهة أن المستفيد من هذه الجريمة هو أعداء الشعب الفلسطيني التي تسعى إلى إبقاء الانقسام في الساحة الفلسطينية، لإضعاف موقف شعبنا في مواجهة التحديات المفروضة عليه، مطالبة بضرورة العمل الفوري على كشف ملابسات هذه الجريمة النكراء ومحاسبة الفاعلين.
وأكدت الجبهة أن الرد الوحيد على هذه الجريمة، هو المضي قدماً في مسيرة المصالحة، وتجاوز كافة العقبات أمام تحقيق الوحدة الوطنية، لتمكين شعبنا من مواجهة الاستهداف لقضيته، وتجاوز حقوقه الثابتة والمشروعة في العودة وتقرير المصير وإقامة الدولة المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

شاهد أيضاً

شعث: لا توجد “صفقة قرن” وقمة “الظهران” أفشلت المخطط الأميركي للضغط على القيادة الفلسطينية

قال مستشار الرئيس للشؤون الخارجية والعلاقات الدولية نبيل شعث، لا توجد “صفقة قرن”، وقمة “الظهران” …

اترك رد