الرجوب يشارك تجربته القيادية مع متدربي المدرسة الوطنية للإدارة

استضافت المدرسة الوطنية الفلسطينية للإدارة، اليوم الثلاثاء، بمقرها في مدينة رام الله، أمين اللجنة المركزية لحركة فتح اللواء جبريل الرجوب، حيث تحدث عن تجربته الشخصية في الإدارة والقيادة للمشاركين في برنامج إعداد القادة- الدفعة الثانية، الذي تنفذه المدرسة الوطنية للإدارة.
وأطلع الرجوب على منهجية عمل المدرسة الوطنية الفلسطينية للإدارة والبرامج التي تنفذها وخطتها الاستراتيجية، والأهداف التي تسعى إلى تحقيقها لصالح تطوير وتنمية الموارد البشرية في مؤسسات القطاع العام، والآلية التي تم اتباعها لاختيار المشاركين في برنامج إعداد القادة والبرامج الأخرى.
ورحب رئيس ديوان الموظفين العام، رئيس مجلس إدارة المدرسة الوطنية للإدارة موسى أبو زيد باللواء الرجوب، مثنيا على المسيرة الكبيرة التي يحملها، وأكد أن تجربته في القيادة والإدارة تشكل مثالا يقتضى به للمتدربين في برنامج إعداد القادة الفلسطينيين.
وشكر أبو زيد الرجوب على تلبية الدعوة والحديث عن تجربته في الإدارة والقيادة، ومناقشة العوامل التي تساعد الشخص على أن يكون قياديا ناجحا أمام مشتركي ومتدربي برنامج إعداد القادة- الدفعة الثانية في المدرسة الوطنية الفلسطينية للإدارة.
من جانبه قال الرجوب إن المدرسة الوطنية الفلسطينية للإدارة هي مدرسة حضارية، ومثال للفخر والاعتزاز بمؤسسة كهذه المؤسسة موجودة على أرض فلسطين، مؤسسة تعمل على بناء كوادر وتأهيلها.

كما أثنى على الدور الرائد والطليعي الذي قام به أبو زيد، حيث استطاع بناء هذا الصرح الكبير والهام للموارد البشرية في دولة فلسطين، في ظل وجود احتلال، حيث إن دولا تفوق دولة فلسطين بعدد السنين، ولكنها لا تملك مؤسسات مثل المدرسة الوطنية الفلسطينية للإدارة، والتي تعمل على تطوير المورد البشري وبالتالي تطوير الدولة.
يذكر أن المدرسة الوطنية للإدارة تنظم عددا من اللقاءات للمشاركين ببرنامج إعداد القادة مع عدد من القيادات السياسية في الشعب الفلسطيني ومدراء المؤسسات الخاصة ذات التجارب الرائدة في الإدارة والقيادة، وتهدف من خلالها لاطلاع المشاركين بالبرنامج على تجاربهم وإكسابهم مهارات ومعارف جديدة في الإدارة والقيادة.

شاهد أيضاً

أبو سيف: فصل الشأن السياسي عن الإنساني في غزة يخدم العدو

قال المتحدث الرسمي باسم حركة فتح عاطف أبو سيف: “إن فصل الشأن السياسي عن الإنساني …

اترك رد