أبو يوسف: يجب ضرب العابثين بأمننا واستقرارنا بيد من حديد

دعا عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير واصل أبو يوسف، إلى ضرورة ضربالعابثين بأمننا واستقرارنا بيد من حديد، سيما في ظل التحديات الخطيرة التي تواجهها القضية الفلسطينية، وذلك تعقيبا على استهداف رئيس الوزراء رامي الحمد الله، ورئيس جهاز المخابرات العامة اللواء ماجد فرج لدى زيارتهما قطاع غزة اليوم الثلاثاء.

وأعرب عن أسفه الشديد لاستهداف موكب رئيس الوزراء والذي توجه لقطاع غزة لمتابعة كافة أوضاعالمواطنين ورفع معاناتهم ولافتتاح محطة تحلية المياه.

وأكد أبو يوسف في حديث لإذاعة “صوت فلسطين” الرسمية صباح اليوم الثلاثاء، الإصرار على اتمام المصالحة رغم كل المحاولات لعرقلتها، مشددا على أهمية قطع الطريق على كل من لا يريد المصالحة ويعرقلها.

شاهد أيضاً

الحسيني لـ”وفا”: تجرؤ الاحتلال على الأونروا في القدس هو نتاج لقرارات الإدارة الأميركية

بلال غيث كسواني قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، وزير شؤون القدس عدنان الحسيني، …

اترك رد