اشتية: تفجير اليوم جريمة تتساوق مع خطط تصفية القضية وافشال المصالحة

قال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح د.محمد اشتية ان التفجير الذي استهدف موكب رئيس وزراء حكومة الوفاق د. رامي الحمدلله ورئيس جهاز المخابرات العامة اللواء ماجد فرج يتساوق مع خطط تصفية القضية الوطنية الفلسطينية وتحويل الانقسام ما بين الضفة وغزة الى انفصال دائم.

واوضح اشتية ان ما حدث اليوم يجعلنا اكثر تصميما على تحقيق المصالحة؛ داعيا حركة حماس الى تمكين الحكومة بشكل كامل من القيام بواجباتها تجاه شبعنا في القطاع.

واكد اشتية ان حماس هي من تسيطر فعليا على الامن في غزة وتتحمل مسؤولية ما جرى.

وشدد اشتية ان شعبنا في غزة يرفض الاعتداء على قيادته الوطنية ويناضل في سبيل انهاء الاحتلال واقامة دولتنا الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف وعودة اللاجئين؛ موضحا أن وعي شعبنا وتمسكه بحقوقه ووحدته افشلت كل المشاريع التصفوية وكذلك الانفصالية رغم العدوان والحصار والاستيطان.

شاهد أيضاً

إقليم الشرقية ينظم يوم ترفيهي للأطفال بمناسبة عيد الفطر

نظمت حركة فتح إقليم الشرقية يوم ترفيهي للأطفال بمناسبة عيد الفطر المبارك بمنطقة شهداء عيون …

اترك رد