استطلاع داخل حزب الليكود يظهر تفوق الحزب في حال جرت انتخابات

بين استطلاع داخلي لحزب الليكود النتائج التي تلائم الليكود، ورئيسه الحالي، بنيامين نتنياهو، حيث وفر له إمكانية تشكيل ائتلاف من 66 عضوا قابل للزيادة حتى 73 عضوا، في حين يحصد الليكود عددا من المقاعد لم تتوقعه أية استطلاعات.

وبحسب الاستطلاع المشار إليه، فإن الليكود يحصل على 39 مقعدا، مقابل 20 مقعدا لـ”يش عتيد”، و10 مقاعد لـ”المعسكر الصهيوني”، و 10 مقاعد للقائمة المشتركة، و9 مقاعد لـ”يهدوت هتوراه”، و8 مقاعد لـ”البيت اليهودي”، و 7 مقاعد لـ”ميرتس”، و7 مقاعد لحزب أورلي ليفي أبيكاسيس، و5 مقاعد لـ”كولانو”، و 5 مقاعد لـ”يسرائيل بيتينو”. أما “شاس” فلا تتجاوز نسبة الحسم.

وادعى الاستطلاع، الذي أجراه معهد “غيوكارتوغرافيا” ونشرته صحيفة “يسرائيل هيوم”، أنه بالرغم من أن اليمين يخسر “شاس”، إلا أن النتائج تضمن مواصلة نتنياهو في منصب رئيس الحكومة مع ائتلاف يصل إلى 66 مقعدا، بحسب الكتل الائتلافية الحالية، وفي حال تمكن من ضم أورلي أبيكاسيس، فإن الائتلاف يصل إلى 73 عضوا.

إلى ذلك، أشارت الصحيفة إلى أن الكتل الائتلافية عبرت عن ارتياحها لزوال تهديد الانتخابات عن جدول الأعمال مع خروج الكنيست إلى عطلتها. وبحسب الاتفاق الذي تم التوصل إليه، فإن “قانون التجنيد”، الذي لم يتم التوصل بعد إلى اتفاق بشأنه، لن يعرض على الكنيست في الشهر الأول من الدورة الصيفية القادمة.

يذكر في هذا السياق، أن وزير المالية ورئيس “كولانو”، موشي كحلون، كان قد صرح، يوم أمس الخميس، أنه في حال قرر المستشار القضائي للحكومة، أفيحاي مندلبليت، تقديم لائحة اتهام ضد نتنياهو فإنه لا يستطيع مواصلة إشغال منصب رئيس الحكومة.

عرب 48

شاهد أيضاً

صحف

أضواء على الصحافة الإسرائيلية 24 ماي/أيار 2018

المجلس الوزاري المصغر يعمل على إلغاء القانون الذي يسمح لرئيس الوزراء ووزير الأمن بإعلان الحرب …

اترك رد