إنجاز فلسطيني بإدراج بند الحق بالوصول لمصادر المياه في “المنتدى الثامن” بالبرازيل

حققت دولة فلسطين إنجازا هاما تمثل بإدراج بند خاص بالحق في الوصول إلى مصادر المياه كحق أساسي وإنساني كفلته القوانين الدولية، في البيان الختامي للمنتدى الثامن للمياه، المنعقد في البرازيل.

وأكد سفير دولة فلسطين لدى البرازيل إبراهيم الزبن أن المشاركة في إعداد البيان الختامي الوزاري تعتبر هامة وتمت بالتنسيق مع الوفود العربية.

وأعرب الزبن عن شكره لكافة الدول التي دعمت المقترح الفلسطيني، خاصة الأشقاء في مصر والأردن ولبنان وقطر والإمارات والعراق وليبيا والكويت، الذين شاركوا في الجلسة التي استمرت لوقت طويل.

وقال إنه تم إدراج هذا البند من خلال الاستناد للقانون الدولي الإنساني والطلب من الأمم المتحدة دعم مساعي البلدان في جهودها للمحافظة على مصادرها المائية، وتوفير الماء النظيف.

وأضاف أنه “رغم محاولات الوفد الإسرائيلي إلغاء البند الخاص بموضوع القانون الدولي الإنساني، إلا أننا تمكننا من إقراره”.

وأوضح السفير الزبن أن إسرائيل حاولت بشتى الوسائل ابتزاز الدول المحتاجة إلى مشاريع تنقية للمياه، وأخرى لتحلية مياه البحر والري الزراعي، لعدم دعم الطرح الفلسطيني.

وثمن السفير الزبن أداء الوفد الفلسطيني المشارك في أعمال المنتدى الثامن، مشيرا إلى أنه قام بجهد استثنائي بإمكانيات متواضعة لإبراز الصوت والحق الفلسطيني في كافة جلسات المؤتمر، الذي تمكن من التصدي للرواية الإسرائيلية وإيصال الرواية الحقيقية لما يجري على الأرض الفلسطينية من نهب وسلب فاضح لمواردنا المائية.

ويشارك في المنتدى الذي يعقد تحت عنوان “تقاسم المياه” 15 من رؤساء الدول والحكومات و300 رئيس بلدية وعشرات الخبراء، وتستمر أعماله حتى الثالث والعشرين من آذار الجاري.

ويأتي المنتدى بعد نشر تقرير الأمم المتحدة لتنمية المياه 2018 الذي قال إن 3,6 مليارات شخص أو نصف سكان العالم يعيشون في مناطق يمكن أن تصبح فيها المياه نادرة في شهر واحد على الأقل في العام، وأن هذا العدد مرشح للارتفاع إلى 5,7 مليارات بحلول 2050.

شاهد أيضاً

السفير الأسعد سفير فلسطين في أوكرانيا يكرم مفوض التجمع الفلسطيني للوطن و الشتات في أوكرانيا

ثمنت الأمانة العامة للتجمع الفلسطيني للوطن و الشتات ممثلة بالأمين العام للتجمع محمد شريم ما …

اترك رد