ترامب يحظر التعامل بالعملة الفنزويلية الافتراضية

أصدر الرئيس الأميركي دونالد ترامب الاثنين أمرا تنفيذيا حظر بموجبه على المواطنين الاميركيين والشركات الاميركية التعامل بالعملة الافتراضية التي اطلقتها فنزويلا الشهر الفائت.

ويحظر الامر التنفيذي “كل المعاملات المرتبطة” بالعملة الافتراضية المدعومة بالنفط التي اطلقتها فنزويلا في شباط/فبراير وأسمتها “البترو” محاولة منها للخروج من ازمة السيولة التي تتخبط بها.

واعتبر الرئيس الاميركي ان “البترو” ما هي الا “محاولة للالتفاف على العقوبات الاميركية” التي تستهدف خصوصا الاقتصاد الفنزويلي.

وكانت كراكاس اطلقت في 20 شباط/فبراير عملية بيع 38,4 مليون وحدة من عملة البترو في اطار اصدار يشمل 100 مليون وحدة من هذه العملة الرقمية الاولى في العالم التي تدعمها دولة.

وهي كذلك اول عملة افتراضية في العالم مدعومة بالنفط وترمي بحسب الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو الى “مكافحة طمع القوى الاجنبية التي تحاول خنق العائلات الفنزويلية للاستيلاء على نفطنا”.

وحددت كراكاس سعر البترو الواحد مبدئيا بستين دولارا على اساس سعر برميل النفط الخام الفنزويلي في منتصف كانون الثاني/يناير، لكنه قابل للتغيير.

ويفترض ان تستمر المرحلة الاولى التي تتعلق ب38,4 مليون وحدة من العملية حتى 19 آذار/مارس. وفي 20 آذار/مارس سيجري العرض العام لبيع 44 مليونا اخرى وستحتفظ الدولة الفنزويلية بالباقي اي 17,6 مليون بترو.

وتملك فنزويلا اكبر احتياطي مثبت للنفط في العالم لكنها تشهد ازمة سياسية ودبلوماسية خطيرة. وقد قررت اطلاق عملتها الافتراضية بسبب مشاكل نقص السيولة التي تفاقمت مع فرض عقوبات مالية عليها من قبل الولايات المتحدة المعادية لسياسة مادورو الاشتراكية.

ونجمت الازمة الاقتصادية والاجتماعية الخطيرة التي تشهدها فنزويلا الى حد كبير عن انهيار اسعار النفط الذي يؤمن لها 96 بالمئة من وارداتها.

وكان مادورو توقع ان يفتح البترو “طرقا جديدة للتمويل” في مواجهة العقوبات الاميركية التي تمنع مواطني الولايات المتحدة وشركاتها من شراء سندات خزينة فنزويلية.

صحيفة القدس

شاهد أيضاً

وزير الزراعة: نسعى لتبني منهج التنمية الشاملة لعناصر الإنتاج الزراعي

قال وزير الزراعة سفيان سلطان إن الوزارة تسعى بالتعاون مع الشركاء إلى تبني منهج التنمية …

اترك رد