بيان صحفي رقم ( 3 ) صادر عن الحملة الوطنية الكبرى لمساندة السيد الرئيس محمود عباس ” أبو مازن ” ” حملة فوضناك “

إن إدارة الحملة الوطنية الكبرى لمساندة السيد الرئيس محمود عباس ” أبو مازن “، حملة #فوضناك، إذ تشكر جماهير شعبنا الفلسطيني في الوطن ومخيمات اللجوء والشتات التي انضمت إلى الحملة وشاركت معها ولازالت بتفاعل غير مسبوق.
وتؤكد الحملة للجماهير الوفية الحرة أنه بعد مضي أربع وعشرون ساعة على انطلاق الحملة، قد ظهر جلياً وواضحاً للجميع حجم الاستجابة الكبير للحملة محلياً وعربياً ودولياً.
وتفيد الحملة أن التقديرات لأعداد المشاركين والمتفاعلين مع انتهاء اليوم الأول لانطلاق الحملة تجاوز مئات الألاف، في سابقة هي الأولى من نوعها على مستوى الوطن والشتات.

إن الحملة تلقت عبر منصاتها الإعلامية المتعددة منذ انطلاق الحملة، آلاف الطلبات من ساحات وقطاعات متعددة تدعو فيها إدارة الحملة لإنتاج إصداراتها بلغات ومتعددة، ليتم استخدامها في المحافل الدولية دعماً للسيد الرئيس، وهذا ما استجابت له الحملة وسيتم العمل به اعتبارا من صباح الغد.
والحملة وهي مستمرة في خطواتها التدريجية في دعم السيد الرئيس محمود عباس ” أبو مازن “، الثابت على الثوابت في مواجهة العنجهية الأمريكية والإسرائيلية، فإنها تدعو الجماهير إلى الاستمرار بالتفاعل مع هذه الحملة حتى تحقيق أهدافها.

إدارة الحملة
الجمعة : 23/3/2018م

شاهد أيضاً

الصحفية حرب تكشف عن تعرضها لضغوط ورشاوي لعدم نشر تحقيقها

كشفت الصحفية هاجر حرب معدة التحقيق الاستقصاائي “مساكن_الغلابة” عن تعرضها لضغوط وعرض رشاوى، أثناء إعدادها …

اترك رد