مجدلاني: تصويت مجلس حقوق الإنسان لصالح فلسطين خطوة في الاتجاه الصحيح

قال الأمين العام لجبهة النضال الشعبي، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية أحمد مجدلاني، إن اعتماد مجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان أربعة قرارات تدين الانتهاكات والممارسات الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية والعربية المحتلة، خطوة بالاتجاه الصحيح، “لكن اعتمادها دون تنفيذ على أرض الواقع يضع علامات استفهام حول قدرة المؤسسة الدولية على محاسبة الاحتلال”.

وأضاف مجدلاني، في بيان صحفي، اليوم السبت، ان القرارات تؤكد حق الشعب الفلسطيني غير القابل للتصرف في تقرير المصير، وإقامة دولته المستقلة ذات السيادة وإنهاء احتلال إسرائيل للأراضي الفلسطينية المحتلة بما في ذلك القدس الشرقية، وكذلك حل الدولتين وحق الشعب الفلسطيني بالسيادة الدائمة على ثرواته وموارده الطبيعية التي يجب أن تستخدم في رفاهية الشعب الفلسطيني.

وتابع “كما اعتمد المجلس أيضا قرارا يدين أوضاع حقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية ويطالب إسرائيل بالانسحاب عند حدود 1967، داعيا في الوقت نفسه لاتخاذ تدابير عاجلة لحماية حقوق الشعب الفلسطيني، ووقف بناء الجدار العازل وأي تدابير تغير من البنية الجغرافية والديموغرافية للأراضي المحتلة، فتلك القرارات تدين الاحتلال بشكل واضح، ما يستدعي التوقف عن معاملة دولة الاحتلال كدولة فوق القانون”.

وحول تهديد إدارة ترمب بالانسحاب من مجلس حقوق الإنسان، قال مجدلاني إن “الوقاحة السياسية لسفيرة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة نيكي هايلي، قد فاقت كل الحدود والأعراف الدبلوماسية”.

ووجه مجدلاني التحية والتقدير لأعضاء مجلس حقوق الإنسان الذين وقفوا إلى جانب الحق والعدالة والحقوق المشروعة لشعبنا، ولم يرضخوا للضغط والابتزاز الأميركي والإسرائيلي، الذي حاول إلغاء البند السابع الخاص بممارسات دولة الاحتلال الإسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني.

شاهد أيضاً

أبو هولي: مؤتمر المشرفين في القاهرة سيبحث سبل مواجهة التحرك الاميركي لتغيير تفويض “الأونروا”

قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، رئيس دائرة شؤون اللاجئين أحمد أبو هولي، اليوم السبت، …

اترك رد