الجبهة الشعبية : نحن مع انعقاد المجلس الوطني اليوم قبل غد

أكد كايد الغول، عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، أن “هدف الجبهة هو الحفاظ على المنظمة، ورأيها هو انعقاد المجلس الوطني اليوم قبل غد، ولكنها تسعى لمجلس وطني يوحد الساحة الفلسطينية، ولا يساهم في عملية الانقسام”.
وقال الغول، في تصريح صحفي: إنه لم يتم توجيه دعوة رسمية للمشاركة في اجتماعات المجلس الوطني الفلسطيني حتى اللحظة، مرجحاً أن ذلك سيأخذ بعض الوقت.
في السياق قال: “الجبهة الشعبية خلال اجتماعها مع حركة فتح، الذي سيُعقد الشهر المقبل، ستؤكد على ذلك، خاصة في الظروف الراهنة؛ حتى لا نصل إلى محطة تتسع فيها دائرة الانقسام”، موضحاً أن الجبهة الشعبية تتمسك بانعقاد مجلس وطني توحيدي، كما تم التوافق عليه.

وفي السياق، أشار الغول إلى أن المصلحة الوطنية، تقتضي العمل على تعزيز الوحدة، ومكانة منظمة التحرير الفلسطينية بصفتها التمثيلية، باعتبارها الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني، منوهاً في الوقت ذاته إلى أن ذلك، يتطلب البحث في الصياغة التي تؤمن عدم المس بالمؤسسات الفلسطينية.
وبين الغول، أن الجبهة الشعبية، تُجري مشاورات مع مختلف القوى، بما في ذلك حركة فتح للبحث التفصيلي حول المشاركة في اجتماع المجلس الوطني، لافتاً إلى أن ذلك بحاجة إلى معالجة جدية بعيداً عن الإعلام.

شاهد أيضاً

أبو ردينة: أية مبادرة أميركية بدون القدس وبدون الموافقة الفلسطينية مصيرها الفشل

قال الناطق الرسمي باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة، إن تكرار الحديث عن قرب قيام الولايات …

اترك رد