4 أسرى قاصرين في “عوفر” يسردون تفاصيل اعتداء جنود الاحتلال عليهم

نقل تقرير صادر عن هيئة شؤون الأسرى والمحررين، إفادات لأربعة أسرى أطفال يقبعون في معتقل “عوفر”، يروون من خلالها ما تعرضوا له من اعتداءات همجية وقاسية خلال عملية اعتقالهم.

وأوضحت الهيئة في تقريرها اليوم الإثنين، أن جنود الاحتلال اعتدوا على المعتقل عميد كتيفي (17 عاماً) من مخيم عين السلطان في أريحا، بعد أن هاجمه 10 جنود وقاموا بضربه بأعقاب بنادقهم على بطنه وركله بأحذيتهم العسكرية، واقتيد بعدها إلى معسكر قريب من دير حجلة، وبقي في العراء لساعات طويلة دون طعام أو شراب، وتم نقله فيما بعد إلى مستوطنة “معالي أدوميم” للتحقيق معه.

وتعرض الطفل مالك أبو عليا (14 عاماً) للضرب الشديد على مختلف أنحاء جسده، وهو مكبل اليدين ومعصوب العينين، خلال عملية اعتقاله من منزله في قرية المغير شمال شرقي مدينة رام الله.

ونكلت قوات الاحتلال بالقاصر معين عقيلي (17 عاماً) سكان مخيم عين السلطان في أريحا، بعدما هاجمه عدد من الجنود أثناء تواجده في الطريق، وقاموا بطرحه أرضاً وجره لمسافات طويلة، ما أدى لإصابته بجروح بليغة في مختلف أنحاء جسده.

كما وثق تقرير الهيئة اعتداء جيش الاحتلال على الأسير القاصر محمد أبو نعيم (17 عاماً) من قرية المغير برام الله، بالضرب المبرح على مختلف أنحاء جسده أمام مرأى عائلته، وتم نقله بعدها إلى معسكر قريب من قرية سنجل، واحتجز داخل كونتينر لساعات طويلة، تعرض خلالها للضرب والتنكيل على يد 20 جندياً، وتم اقتياده فيما بعد إلى مركز توقيف “بينيامين” للتحقيق معه.

شاهد أيضاً

الموظفين في غزة: الشعب يريد انهاء الانقسام

الاسرى يريدون انهاء الانقسام

اترك رد