إصابة 12 مواطناً بالرصاص الحي بمواجهات مع الاحتلال على حدود غزة

أصيب 12 مواطناً بالرصاص الحي، مساء اليوم الاثنين، خلال مواجهات اندلعت مع قوات الاحتلال الاسرائيلي قرب الشريط الحدودي شرق قطاع غزة، وآخرون بحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع.

وأفاد مراسلنا نقلاً عن مستشفيات غزة، بأن 8 شبان أصيبوا بالرصاص الحي في أقدامهم، الذي أطلقه جنود الاحتلال المتمركزون في أبراج المراقبة العسكرية على الشريط الحدودي شرق حي الزيتون جنوب شرق مدينة غزة، صوب عشرات المواطنين خلال تظاهرة سلمية في إطار فعاليات إحياء يوم الأرض قرب السياج الفاصل شرق المدينة، إضافة إلى إصابة شاب بقنبلة غاز معدنية في وجهه، وتم نقل الجرحى إلى مستشفى الشفاء غرب المدينة لتلقي العلاج، وحالتهم وصفت بالمتوسطة.

كما أصيب شاب بالرصاص الحي وثان بقنبلة غاز معدنية بشكل مباشر في جسده، خلال مواجهات اندلعت مع قوات الاحتلال شرق خان يونس، جنوب القطاع، نقلا على إثرها إلى مستشفى ناصر لتلقي العلاج.

كما أصيب شاب برصاصة في قدمه خلال مواجهات اندلعت في محيط موقع “المدرسة” العسكري الإسرائيلي على الشريط الحدودي شرق مخيم البريج وسط القطاع، نقل على إثرها إلى مستشفى شهداء الأقصى في مدينة دير البلح المجاورة للعلاج.

واندلعت مواجهات بين عشرات الشبان وقوات الاحتلال شرق بلدة جباليا شمال القطاع، أطلق خلالها جنود الاحتلال الرصاص الحي ما أدى إلى إصابة اثنين من الشبان نقلا إلى المستشفى الإندونيسي في بلدة بيت لاهيا المجاورة لتلقي العلاج وحالتهما وصفت بالمتوسطة.

وتتواصل الاحتجاجات والتظاهرات في المناطق الحدودية، بمشاركة العشرات من المواطنين والفعاليات الشعبية لليوم الرابع على التوالي في إطار فعاليات إحياء الذكرى الثانية والأربعين ليوم الأرض، على مقربة من الحدود الشرقية للقطاع.

شاهد أيضاً

تفتيشات مهينة وإجراءات تعسفية بحق أهالي الأسرى خلال زيارة أبناءهم

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، إن معاناة أهالي الأسرى المتجهين لزيارة أبنائهم داخل سجون الاحتلال …

اترك رد