الاتحاد العام للكتاب والأدباء الفلسطينيين يدين العدوان على سورية العروبة

فلسطين: يدين الاتحاد للكتاب والأدباء الفلسطينيين بأشدٍّ العبارات العدوان الثلاثي واستطالاته على سورية العروبة والذي واجهه الجيش السوريّ بكلّ بسالة.
إن هذا العدوان ما كان ليكون لولا الصمت العربي المريب وحالة التفكك والضعف التي عصفت بالأمة من الماء إلى الماء بعد إشغال الدول العربية بنفسها لنسيان القضية الفلسطينية باعتبارها قضية العرب الأولى. إن الاعتداء الآثم على سورية الحضارة والتاريخ والحرف الأول والإيقاع الأول والعطاء الأول هو اعتداءٌ على كل العواصم العربية وأولها فلسطين وجوهرتها الأنقى والأبقى القدس.
إن الاتحاد العام للكتاب والأدباء الفلسطينيين يدين هذا العدوان البغيض وسُعار الاستعمار الجديد المتمثل بثالوث العدوان واستطالاته وأدواته بعد تحرير الغوطة الشرقية من الجراد الآدمي وغيلان الإرهاب المتوحش المقنّع بالأضاليل والأكاذيب والزيف، والإرهاب الذي تمّ تعميمه في غير مكان من العالم العربي لتفكيك المفكّك.
إن توقيت العدوان في ليلة الإسراء والمعراج وبالتزامن مع القمة العربية ما هو إلاّ إهانة للوجدان الجماعي العربي وللأمّة بأسرها ذاكرة ومقدساً. ما يستدعي وقفة تليق بالأمة لمواجهة المخططات التي تستهدفها، مطالبين القمة العربية بالوقوف مع فلسطين للتصدّي لصفقة القرن المرفوضة التي يراد تمريرها وفضح العدو الصهيوني المدعوم أمريكيّاً الذي يستهدف القضية الفلسطينية لتصفيتها.
إن سورية مثلما هي فلسطين وهما ترفعان لاء كبرى ضد اشتراطات أمريكا وأخواتها ومشارطهما الدامية وتدافعان عن سقف العروبة المنهوب قدرهما أن يتعرّضا للعدوان المستمر من الإرهاب الكوني ويواجهانه بصمود أسطوري. لم يكتفِ العدوان ذاته من تدمير العراق وليبيا واستباحة اليمن والنيل من مصر العروبة وبقية الدول العربية بذات الأدوات الملغومة والشوهاء ليجدّد العدوان على سورية ويعمّم الدمار والموت.
سيرحل الغزاة وستنتصر سورية بثقافتها العميقة وجيشها الثابت وصمودها الفذّ. وستنتصر فلسطين بما يليق بحقها وحقيقتها وبطولاتها الراسخة وتعود الأمّة لسياقها المعافى واحدة موحّدة بما يليق بتاريخها وعطائها.
ولا بدّ لمثقّفي وكتّاب وإعلاميّي الأمّة ونخبها من فضح الاستعمار الجديد وأدواته وإرهابه الذي يريد النيل من وحدة الأمّة.
الاتحاد العام للكتاب والأدباء الفلسطينيين
فلسطين المحتلة
14 نيسان 2018

شاهد أيضاً

الثقافة تطلق فعاليات يوم التراث الفلسطيني بعنوان: “أرضنا .. هويتنا”

أطلقت وزارة الثقافة، بالتعاون مع بلدية البيرة، ووزارتي الإعلام والتربية والتعليم والعالي، والمجلس الموحد لمدارس …

اترك رد