نتنياهو: من يقتل إسرائيليين يقصد قتل وجودنا كدولة وستبقى إسرائيل تدافع عن وجودها

اعتبر رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو اليوم الأربعاء، في حفل إحياء ذكرى قتلى حروب المشروع الصهيوني منذ العام 1860 في أرض فلسطين التاريخية، في المقبرة العسكرية في القدس المحتلة:” إن من يقتل إسرائيليين يقصد قتل وجودنا كدولة وستبقى إسرائيل تدافع عن وجودها”.

وأضاف نتنياهو: “جميعنا، يهودا ودروزا ومسيحيين ومسلمين وبدوا وشركس، سنقف سوية في مواجهة الإرهاب الذي يهدد بالقضاء على الدولة في الامتحان، علينا أن ندافع عن وجودنا بحزم”.

يشار إلى أنه حضر الحفل الرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين، ورئيس الكنيست يولي إدلشتاين، ورئيس أركان الجيش غادي آيزنكوت، والمفتش العام للشرطة روني ألشيخ، ورئيسة المحكمة العليا إستر حيوت، والحاخامان الرئيسيان يتسحاك يوسيف ودافيد لاو.

من جانبه قال وزير الأمن أفيغدور ليبرمان، في حفل مماثل في مقبرة “كريات شاؤول” في تل أبيب: “لا نبحث عن المغامرات، ولكن لن يكون هناك مساومة أو تردد بشأن أمن دولة إسرائيل”.

داعياً من أسماهم جيرانه في الشمال والجنوب بأن يأخذوا ذلك بالحسبان وبجدية خاصة وأن التهديدات بضرب وتدمير دولة إسرائيل لا تتوقف. ونحن بحاجة إلى الجيش قويا وحازما، وأن ندرك أننا نعيش في واقع هش ومتفجر، وقد نحتاج في كل لحظة إلى كل قوة ومهارة الجيش وقياداته”.

شاهد أيضاً

واشنطن تلتف على ابو مازن لتنفيذ “صفقة القرن”

نشرت صحيفة “اسرائيل هيوم” تقريرا اشارت فيه الى ان اسرائيل وواشنطن بدأتا بالالتفاف على الرئيس …

اترك رد