حتى أم الرضيع يا حماس !!!

يواصل جهاز الأمن الداخلي لفصيل حماس في قطاع غزة، خطف أم الرضيع المواطنة سماح أبو غياض، لليوم 16 على التوالي، دون أن يسمح لعائلتها بزيارتها أو حتى الاطمئنان عليها، وتم أيضا إعتقال اخويها خالد ابو غياض واياد ابو غياض بعد اعتقالها بايام ومازلا معتقلان حتى هذه اللحظة.
وذكر مصدر رفض الافصاح عن اسمه، تعرض أبو غياض للتعذيب ولسوء المعاملة، وبخاصة في ظل غياب الضمانات الدستورية والقانونية المكفولة لها بموجب القانون الأساسي والعهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية الذي انضمت إليه دولة فلسطين، ولكون المواطنة أبو غياض موقوفة وما زالت على ذمة النيابة العسكرية.
أن أبو غياض لم يُسمح لها بالالتقاء بمحاميتها طيلة فترة احتجازها، رغم تقديم عدة طلبات للقائها وكان آخرها الطلب المقدم من محاميتها للقائها بتاريخ 20-5-2018 ولم يتم الرد عليه، كما ولم يتم السماح لزوج وعائلة المواطنة سماح أبو غياض بزيارتها.
الى ان اعتقال المواطنة أبو غياض جرى منذ تاريخ 9-5-2018 من مكان عملها وهي المديرة الإدارية لمركز النشاط النسائي في مخيم النصيرات الذي تشرف عليه وكالة غوث وتشغيل اللاجئين “الأونروا”.
وجرى مصادرة جهاز الحاسوب الخاص بها وهاتفها الخليوي، بعد طلب أفراد الأمن الداخلي من زوجها اصطحابهم إلى مكان عمل زوجته واستدعائها خارج مكان العمل.
#لاللاعتقال_السياسي_يا_حماس
#لالتكميم_الافواه_يا_حماس
#الحرية_لسماح_أبو_غياض
#الحرية_لأم_الرضيع

شاهد أيضاً

قيادة فتح بغزة “تطلق سلسلة تكريم أوائل الطلبة للثانوية العامة

كرمت الهيئة القيادية العليا لحركة فتح في المحافظات الجنوبية متمثلة بمفوضية الأشبال والزهرات وعلى رأسها …

اترك رد