فتح في لبنان تهنئ الرئيس بالسلامة

بيروت – هنأت حركة فتح إقليم لبنان، رئيس دولة فلسطين محمود عباس، بالسلامة والتعافي من المرض والعودة إلى ممارسة مهامٌه التي ائتمنه عليها شعبنا، وأولها الدفاع عن عروبة القدس والتصدي لمؤامرة “صفقة القرن” وإفشالها، والاستمرار في قيادة المشروع الوطني الفلسطيني.

وأكدت الحركة في بيان صدر مكتب التعبئة والتنظيم في الإقليم، ضرورة رص الصفوف والتصدي لشائعات ومخططات العدو وأدواته والتي تهدف إلى بث اليأس في نفوسنا تمهيداً لتمرير مشروع إدارة ترمب الذي يتجاهل حقوقنا الوطنية الثابتة، وبتنسيق كامل بين تلك الإدارة مع دولة الاحتلال والاستيطان.

كما أكدت الحركة على تمسكها بالشرعية الوطنية التي يشكل الرئيس عنوانها ودرعها وبوصلتها.

وجاء في البيان: إن سلامتكم هي مصدر استقرار في المجتمع الفلسطيني، وقوة يتسلح بها شعبنا لمواجهة الواقع الصعب والدقيق في تاريخ شعبنا على المستويين الاقليمي والدولي، وان الأزمة التي مررتم بها هي بمثابة رسالة لشعبنا وللكثيرين في الأسرة الدولية ممن كانوا قلقين على صحتكم، وإننا نؤكد على دوركم في تحقيق الأمان الوطني الفلسطيني والاستقرار الاقليمي والسلم العالمي.

وأعربت فتح في لبنان عن أملها باستمرار قيادة السيد الرئيس على درب مسيرة الثورة والنضال حتى تحقيق أمانينا بالحرية والاستقلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف تحت راية منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا في الوطن وخارجه.

شاهد أيضاً

الأسير عاطف مرعي يدخل عامه الـ15 في سجون الاحتلال

أنهى الأسير عاطف عبد الكريم مرعي(33 عاما )من سكان بلدة بيتا، جنوب شرق مدينة نابلس، …

اترك رد