السفير أبو علي يدين الانحياز الأميركي للحكومة الإسرائيلية

أدان الأمين العام المساعد، رئيس قطاع فلسطين والأراضي العربية المحتلة السفير سعيد أبو علي، العدوان الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة وآلة القمع الاسرائيلية ضد المتظاهرين السلميين المشاركين في مسيرات العودة في قطاع غزة.

وأدان في تصريحات له اليوم الأحد، الانحياز الأميركي الأعمى للحكومة الإسرائيلية اليمينية المتطرفة، وتغطيته المباشرة على المجازر الإسرائيلية المتواصلة بحق الشعب الفلسطيني، واستهتار الإدارة الأميركية بالدم الفلسطيني ومواقفها المتعمدة لإجهاض أي جهد فلسطيني عربي في مجلس الأمن.

واعتبر أبو علي، استخدام الولايات المتحدة، حق النقض “الفيتو” في مجلس الأمن، لعرقلة صدور مشروع قرار الكويت الذي يدعو لحماية الفلسطينيين في الأراضي المحتلة بما فيها قطاع غزة، تحدياً سافراً لقرارات الشرعية الدولية ويظهر مدى الانحطاط الأخلاقي للإدارة الأميركية وتشجيعها الواضح لإسرائيل (القوة القائمة بالاحتلال) على مواصلة ممارساتها الإجرامية بحق الشعب الفلسطيني، وذلك في إطار العدوان وسياسته لاقتلاع ومصادرة الأرض والتهويد والاستيطان المستمرة منذ خمسين عاماً حيث تصادف هذه الأيام ذكرى الخامس من حزيران لسنة 1967، في نفس الوقت الذي يواصل فيه الشعب الفلسطيني صموده ونضاله بثبات وإصرار لاسترجاع حقوقه العادلة وتمكين دولته المستقلة وعاصمتها القدس من السيادة والاستقلال التام.

شاهد أيضاً

الصحفي وود وورد يكشف في كتابه عن مساوىء ترامب في البيت الأبيض

نشر اليوم الثلاثاء كتاب “الخوف، ترامب في البيت الأبيض” للصحفي الأمريكي بوب وودورد الذي اشتهر …

اترك رد