احذروا صمتنا

بقلم: بسام صالح

*****

نلوذ بالصمت
فلصمتنا رنين
نغض الطرف
لاننا نرى ما لا تروه
نكبت انفاسنا وانوفنا
كي لا تزكمنا رائحة الخيانة
نخفض اصواتنا
ليعلو نباح كلابكم المسعورة
يخترق رصاصهم .. رصاصكم صدورنا
صدور اطفالنا
نواريهم الثرى شهداءا
وتوارون الثرى انذالا
نلوذ بالصمت
فصمتنا ازيز الرصاص
وكلامنا فوهة بندقية
نغض الطرف مع حركة الزناد
ونكبت النفس تأهبا للانطلاق
احذروا صمتنا
فنحن العاصفة والهدؤ الذي يسبقها

بسام صالح 12/6/2017

شاهد أيضاً

فلسطين تنتصر في اليوروفيجن

بقلم: عمر حلمي الغول نجحت حكومة نتنياهو الرابعة المنتهية ولايتها مع الإعلان عن انتخابات الكنيست …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *