مواجهات في 5 بلدات شمال وشرق رام الله فجر اليوم

اقتحمت قوة كبيرة من جيش الاحتلال الاسرائيلي، فجر اليوم السبت، قرية كوبر شمال مدينة رام الله.
وأفاد رئيس مجلس قروي كوبر عزت بدوان، في اتصال هاتفي مع “وفا” أن جيش الاحتلال اقتحم القرية، وداهم عددا من منازل المواطنين، وعاث فيها فسادا، مضيفا أن الهجمة الإسرائيلية على القرية متواصلة.
وأشار إلى أن مواجهات اندلعت بين الشبان وجنود الاحتلال، امتدت منذ أمس الجمعة، مما أدى إلى إصابة 5 منهم بالرصاص الحي، وصفت إصابة أحدهم بالخطيرة.
وافادت مصادر محلية، بان جيش الاحتلال سرق اموالا من منزليين داهمهما خلال اقتحامه للقرية.
وكانت جرافة إسرائيلية قد أغلقت بالسواتر الترابية مداخل قرية كوبر امس الجمعة، ومنعت المواطنين من الدخول والخروج من وإلى القرية.
كما وشهدت قرى أبو شخيدم، وأبو قش، والمزرعة القبلية، وبلدة بيرزيت قرب رام الله، مواجهات عنيفة مع قوات الاحتلال، حيث أطلق الاحتلال خلالها الرصاص الحي وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع تجاه الشبان الذين رشقوا آليات الاحتلال بالحجارة، دون أن يبلغ عن إصابات.
وتتواصل حملة الاحتلال على كوبر، بعد عملية الطعن في مستوطنة “آدم” المقامة على أراضي المواطنين في قرية جبع شمال شرق القدس المحتلة، والتي نفذها الشهيد محمد طارق يوسف وأسفرت عن مصرع مستوطن وإصابة اثنين آخرين.

شاهد أيضاً

لجان العمل الصحي توقع إتفاقيتين مع بعثة التواجد الدولي

وقعت مؤسسة لجان العمل الصحي في منطقة الجنوب إتفاقية مع بعثة التواجد الدولي (TIPH) لتنفيذ …

اترك رد