القواسمي: تصعيد المقاومة الشعبية طريقنا نحو الحرية والاستقلال

رام الله- أكد المتحدث الرسمي باسم حركة فتح أسامة القواسمي في تصريح صحفي، اليوم الأحد، أن استمرار المقاومة الشعبية السلمية وتصعيدها وتوسيع رقعتها والمشاركة فيها لتشمل كافة الشرائح ومعظم مناطق التماس، طريقنا نحو الحرية والاستقلال وإنهاء الاحتلال الاسرائيلي عن أراضي دولة فلسطين، وعلى رأسها القدس العاصمة الأبدية لدولة فلسطين.

وقال القواسمي، إننا اليوم نستقبل البطلة عهد التميمي التي نعتبرها أيقونة من أيقونات فلسطين التي تدلل على إرادة شعبنا العظيم، والتي خرجت من سجون الاحتلال الاسرائيلي، وهي طفلة لم تتجاوز السابعة عشرة من عمرها، وأصبحت رمزا من رموز المقاومة الشعبية الفلسطينية، لتؤكد بأول كلماتها استمرار المقاومة الشعبية حتى دحر الاحتلال، ولنؤكد جميعا أننا شعب مستمر في مقاومته وصموده وثباته، وأن قضبان المعتقلات لا تزيدنا إلا اصرارا على استمرار المقاومة ونزع حقوقنا الثابتة التي لا تقبل المساومة والمتمثلة بالحرية والاستقلال والدولة.

وشدد على أن الخان الأحمر، وكفر قدوم، والنبي صالح وغيرها من مواقع النضال الشعبي، نماذج يحتذى بها، ويجب العمل على توسيع مناطق المقاومة الشعبية السلمية لتشمل كافة الأراضي والمدن والقرى الفلسطينية، كما يجب العمل على تطوير أدوات المقاومة الشعبية لتشمل كافة مناحي الحياة الميدانية والاقتصادية والثقافية وغيرها، مؤكدا أن المقاومة الشعبية واجب ومهمة وطنية على كل فلسطيني على قدر ما يستطيع إليها سبيلا.

شاهد أيضاً

غطاس: مصر سلمت الجامعة العربية نتائج مباحثات المصالحة والامر في منتهى الخطورة

أكد سمير غطاس، عضو البرلمان المصري، أن مصر لا يمكن أن تتخلى عن دورها في …

اترك رد