وزارة الإعلام تُكرّم المُحررة عهد التميمي ووالدتها

النبي صالح – كرّم القائم بأعمال وزارة الإعلام د. فايز أبو عيطة وطاقم الوزارة، الأسيرتين المحررتين الطفلة عهد التميمي ووالدتها ناريمان، اليوم في منزلهما بقرية النبي صالح، شمال غرب رام الله.

ونقل أبو عيطة للطفلة عهد وأسرتها التي أصبحت رمزاً للمقاومة الشعبية السلمية، تحيات السيد الرئيس محمود عباس، ودولة رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله، مشيداً بدورهن البطولي، وصمودهن الأسطوري.

وأكد أن الطفلة التميمي أسست عهدًا جديدًا لمقاومة الاحتلال الإسرائيلي المدجج بالسلاح، وشكلت نموذجًا مشرفًا يحتذى به في المحافل الدولية، ويؤسس لنضال يُطبق قاعدة “الكف التي تنتصر على المخرز”.

وأثنى القائم بأعمال الوزارة على دور وسائل الإعلام في مواكبة نموذج عائلة التميمي المشرف منذ بداية اعتقالها، وخلال محاكمتها، وتحريرها بعد 8 أشهر؛ بدعوى صفعها جنديًا إسرائيليًا في باحة منزل عائلتها.

بدورها، عبرّت عائلة التميمي عن تقديرها لتكريم وزارة الإعلام، مؤكدة أن الصحافيين أدوا رسالة وطنية ومهنية داعمة للمقاومة الشعبية، ومساندة لما واجهته الأسرة من قمع وتنكيل.

شاهد أيضاً

اتحاد الجاليات في اوروبا: ندعم تكليف الدكتور شعث مسؤولا لدائرة المغتربين في “م.ت.ف”

صرح الناطق الرسمي باسم الاتحاد العام للجاليات الفلسطينية في اوروبا الدكتور نبيل خير عن شكره …

اترك رد