30 شابا وشابة من الشتات يتفاعلون مع الملتقى الثقافي التربوي

تواصلت فعاليات الملتقى الثقافي التربوي الفلسطيني، الذي تنظمه اللجنة الوطنية الفلسطينية للتربية والثقافة والعلوم، بعنوان: “القدس عاصمة الشباب الاسلامي للعام 2018″، بالتعاون مع المجلس الاعلى والهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون.

ويشارك في الملتقى ما يزيد على 30 شابا وشابة من الشتات، إضافة الى 60 مشاركا من القدس والضفة الغربية وأراضي عام 1948.

وزار الوفد مدينة الناصرة في أراضي الـ48، للتعرف على معالمها التاريخية، كما زار الوفد كفر كنا، والتقى البروفيسور خميس خماسية، الذي أعرب عن سروره بلقاء كوكبة من الشباب الفلسطيني المثقف والوطني، وتلا ذلك زيارة مدينة عكا تخللتها جولة في البلدة القديمة.

والتقى الوفد، النائب أيمن عودة في مدينة عكا، واستعرض أوضاع شعبنا في أراضي الـ48، وفي مدينة شفاعمرو نظمت مؤسسة الأفق أمسية فنية ترحيبا بالوفد وتقديرا له، أحياها الفنان مراد ابو فراس، واعقبها زيارة حديقة البهائيين في مدينة حيفا.

‏‎وأكد المشاركون أن زيارتهم إلى فلسطين لن تكون الاخيرة.

‏‎وعبر الوكيل المساعد في اللجنة الوطنية هيثم عمرو، عن سروره بقدوم هذه الكوكبة المميزة من الشباب الناشطين، مشيرا الى ان ذلك يدلل على مدى ارتباطهم بوطنهم فلسطين رغم بعدهم عنه.

ورافق الوفد زهير الوزير من مفوضية الاقاليم الخارجية لحركة “فتح”، وعقاب عبد الصمد من لجنة التواصل لحركة “فتح”، الامين العام المساعد للجنة الوطنية، ورائد عصبة، ومحمد صوافطة، ومعتز علبة عن اللجنة الوطنية، وتم النشاط بالتنسيق مع مؤسسة اجيال في أراضي الـ48.

يذكر ان الملتقى سيتواصل حتى العاشر من شهر أيلول المقبل، ومن المقرر زيارة مختلف المحافظات الشمالية لاطلاع الوفد على الانتهاكات التي يقوم بها الاحتلال الاسرائيلي ضد شعبنا.

وكان الوفد زار مدينة القدس يوم الاثنين الماضي وتجول في المسجد الأقصى وكنيسه القيامة، والتقى وزير القدس ومحافظها عدنان الحسيني، الذي أطلع الوفد على الانتهاكات الإسرائيلية بحق القدس وأهلها ومقدساتها.

شاهد أيضاً

السفير عبد الهادي يطلع سفيري باكستان واندونيسيا على آخر التطورات السياسية بالمنطقة

سفيرا باكستان واندونيسيا: لن نعترف بإسرائيل ما لم تعترف بالدولة الفلسطينية بحث مدير عام الدائرة …

اترك رد