الانقلاب الاسود نتائج وبراهين .. واهداف تصفوية للقضية الفلسطينية

بقلم: ختام جودة الفرا

في الوقت الذي مازال فيه شعبنا يعاني من الحصار الناتج عن تمسك حركة حماس بمواقفها تجاه المصالحة ، وتعنتها بالتمسك بالحكم على حساب شعبنا ومصلحته العليا ، ضاربين بعرض الحائط كل هذه المعانيات التي تتسببها لشعبنا طوال الاعوام الماضية ، متناسين ان شعبنا يعاني الامرين نتيجة سلبهم للسلطة من جهه ، ونتيجة أنهم لا يعلمون ان هذا الشعب بتجاره ورؤوس امواله اصبحوا يعيشون تحت خط الفقر ، ما عدا قيادات حركة حماس الذين يوصفون بالمليونيرات واصحاب المولات التجارية والمنتجعات ، هذا ما تراه قيادة حماس لذلك تصر على فرض هذه الضرائب بالقوة وعنوة .

ان قطاع غزة الذي سيطرت عليه حماس بالقوة المسلحة ، وأوصلت به شعبنا لاوضاع معيشية صعبة الي حد القهر والاضهاد اما اليوم فيعيش المواطن في ازمات حقيقية … نذكر منها البعض السيء مثل ( ازمة الكهرباء – ازمة الماء – ازمة الغاز – ازمة السفر – ازمة الاسمدة الزراعية وتسمم الخضراوات – ازمة الحروب كل سنتين – ازمة البطالة والخريجين – ازمة تراجع مستوى التعليم – ازمة التضخم في الاسعار – ازمة تقلص الناتج المحلي الاجمالي – ازمة المواصلات ومخالفات السائقين والحملات المرورية – ازمة الضرائب حيث وصلت للقبور – ازمة الثقة بين الشعب والتنظيمات -ازمة الواسطة – ازمة الرشاوي – وازمة تضرر العلاقات الدبلوماسية مع مجموعة مثل دول ازمة التدخل في شؤون الدول المجاورة – ازمة مواد البناء – ازمة سرقة مواد الاعمار – ازمة ادارة شؤون القضاء – ازمة الحزبية – ازمة التكفيريين – ازمة الانتخابات – ازمة سحب الاعتراف من بعض الجامعات – ازمة المحروقات – ازمة الاعتقال السياسي – ازمة الصلح المجتمعي – ازمة تكميم الافواه ومنع حرية التعبير – ازمة بيع اراضي المحررات – ازمة المرضي والمستشفيات – ازمة الفساد المالي والاخلاقي والغنى الفاحش لقادة الانقلاب الاسود ، ازمة القتل بدون محاكمات – ازمة الرشاوي في ادارات ومؤسسات قطاع غزة – واخيرا والاهم هو وجود ازمة الضمير والاخلاق .
اليوم وفي ظل هذه الازمات فان ما تدعيه حماس هو فقط تنصل من مسؤوليتهم تجاه شعبنا ، فمن يحكم يتطلب منه ان يوفر متطلبات الحياة الاساسية للشعب و ابسطها الامن والامان والحياة الكريمة .
إن هؤلاء الانقلابيين لم ينجحوا حتي في طريق المقاومة ، ولم نري سوي مجموعات مسلحة تسيطر علي غزة وشارع الجكر الذي يحرسون فيه الحدود مع الاحتلال الاسرائيلي .
انهم لا يعرفون الا لغة القتل والعربدة وتسويق الكذب عبر ابواق الفتنة ويرفضون اي جهد وطني للمصالحة خوفا من خوض الانتخابات ويستمرون بالسيطرة علي قطاع غزة بالقوة المسلحة.

فمنذ بدايه استلام السلطه غزه وحماس تبحث عن وجود سبل لإفشال السلطه وأختراقها باي شكل من الاشكال ، فعارضت السلطه منذ البدايه بحجة اتفاقات اوسلو .. وبالمقابل قامت السلطه مضطرة بإعتقالهم عام 1996 ، بهدف ترسيخ الامن في المناطق التي تسلمتها من الاحتلال ومن اجل اكمال الاتفاق وتسليم مناطق اخرى يخرج منها الاحتلال ، ولكن ومنذ عام 1996 أخذت حماس قرارها بالبدء في الاعداد لانهاء سلطه الشهيد ياسر عرفات بغزه والضفه الغربيه وفي طور هذه السنين حماس أدخلت كميه كبيره من الاموال ونشطت عناصرها في قطاع غزه ومدنتي نابلس وجنين وقامت بتوسعه جهازها السري كتائب القسام حيث قامت بشراء كميه كبيره من السلاح الخفيف والقنابل في عام 2000نشطت حماس بإنتفاضه شعب فلسطين وكرست نشاطها في المساجد والجامعات وفتحت مراكز سريه للتدريب تحت الارض ليس من اجل مقاومة الاحتلال انما بهدف الانقضاض على السلطة وتدمير المشروع الوطني الفلسطيني ، وفي العام الذي حصلت فيه الانتخابات كانت حركه حماس جاهزه وفعلا عملت قائمه التغير والاصلاح وكانت القوائم تشمل أصحاب الشهادات العليا والمثقفين والسياسين ونظمت نشاطها من خلالل توسعه جهاز الدعوه في المساجد واسست اكبر جهاز جماهيري واسمته العمل الجماهيري واستعانت بقدرات الشباب في حركه فتح والجبهه الشعبيه وساهمت بدعمهم في لجان المقاومه الشعبيه التي شكلت بالتوازي مع القسام .. وامدتهم بالسلاح والمال وخصصت لهم الموازنات وفرضت ممثليهم في لجان التوافق ..وحضرو اجتماعات في غزه والقاهره والسعوديه .وفعلا أصبح هناك ثقل خارج منظمه التحرير . ممثلا بحماس والجهاد ولجان المقاومه الشعبيه . وساهمت في اضعاف حركه فتح في انتخابتها الداخليه (البرايمرز)حيث وصلت فتح الي عدة تيارات واستفدات حماس من ضربتها ونجحت نجاح باهر فاق كل التصورات حيث حصلت علي اكثر من 70 بالمائه من اصوات الناخبين في الشارع الفلسطيني وأصبحت فتح بعد 40 عام في المعارضه .
وهنا شكلت حماس اول حكومه مشتركه سموها حكومه الوحده والتي تراسها اسماعيل هنيه رئيس قائمه التغير والاصلاح ومن خلال البدايات انتفتحت الافق الاقليمه علي حماس وخاصه التي تنشط فيها التيار الاسلامي .مثلا تم جمع مبالغ مئات الملايين من دول شرق اسيا مثل اندونسيا .والنقل الاكبر الي طهران حيث افتتح مكتب حماس في طهران واصبحت حماس ضمن محور مايسمي المقاومه وفي أجتماع مغلق بحي الزيتون قرر احمد الجعبري قرار علي فتح والسلطه من خلال محاصره بيت الشهيد محمد غريب ابو المجد واظهرت السلطه عجزها في الدفاع عن احد قاده الجهاز الامني التابع لمحمد دحلان .. وفشلت جهود الوساطه وخسرت فتح اول معاقلها في الشمال ثم محاصره بيت الشهيد القائد ابو الجديان ، والنتيجه اعدام في البيوت .. فشل اتفاق مكه الذي تم التوافق علي توزيع المهام واعاده ترميم سلطه الحكم الذاتي الا أن الجعبري وقياده القسام وبتعلمات ومباركه مجلس شوري الحركه قرروا ما يسمي الحسم العسكري الانقلاب الاسود ..
سقطت غزه بعد معركه يومين في شتي أنحاء القطاع وذلك لان حركة فتح والسلطة باجهزتها الامنية رفضت فتح معركة داخليه وحرب اهليه ستكون نتيجتها تدمير الكل الفلسطيني . وسلمت السلطة بدون مقاومة قطاع غزة لحماس بنتيجة تفوق المئتي شهيد والالاف من الجرحي والمعوقين وأستخدمت حماس طريقه جديده في قطع الأطراف وأطلاق النار علي المفاصل ( الركب) وأعدمت العشرات بعد أسرهم أحياء مخالفه للشريعه والقوانين وأرتكبت المجازر البشعه في إعدام سميح المدهون وزملائه في النضال صباح اليوم الاول للانقلاب كانت غزه شبه خاليه من الناس في الشوراع .
والان .. الى اين يسير قطاع غزة في ظل هذا الحكم .. وهل ما تحاوله الان حماس من اتفاقات تهدئة هو من اجل فلسطين ام من اجل بقائها في الحكم .. وهل هي جزء من المخطط الامريكي الاسرائيلي لخطه القرن التي تحاول فرضها امريكا على القيادة الفلسطينية والتي يرفضها الكل الفلسطيني .

ختام جودة الفرا ..

منسق العلاقات العربية والقومية

شاهد أيضاً

72 General Debate – 20 September

الرئيس عباس وخطاب الصمود والسلام المُرتقب

بقلم: محمد أبوقايدة كاتب ومختص بالشأن السياسي الفلسطيني يحبس العالم بأسره أنفاسه في هذه الأيام، …

اترك رد