اللجان الشعبية للاجئين في غزة تستنكر منع حماس الاحتجاج أمام الأونروا

استنكر المكتب التنفيذي للجان الشعبية للاجئين في مخيمات قطاع غزة، اليوم الاثنين، منع اجهزة حماس، للوقفة الاحتجاجية امام مقر “الأونروا”، ودعا في الوقت ذاته مجلس وزراء الخارجية العرب الى تحرك واسع لدعم “الأونروا” ماليا وسياسيا.

وجاء في بيان للجان: “يتطلع المكتب التنفيذي للجان الشعبية للاجئين في مخيمات قطاع غزة، الى اجتماع مجلس وزراء الخارجية العرب المنعقد في العاصمة المصرية القاهرة، الى القيام بدور فاعل ورئيسي لدعم “الأونروا” ماليا وسياسيا ومواجهة القرار الاميركي بوقف تمويل برامج “الأونروا” في تساوق واضح مع حكومة الاحتلال ومخططاتها لتصفية قضية اللاجئين وشطب حق العودة وفق القرار 194 واعادة تعريف اللاجئ الفلسطيني وإحالة خدمات “الأونروا” الى الدول المضيفة للاجئين”.

وطالب المكتب التنفيذي وزراء الخارجية العرب والدول الاسلامية بالتحرك لمواجهة القرار الأميركي، وايفاء الدول العربية لحصتها المالية في دعم موازنه “الأونروا” ونؤكد على أهمية تحرك المجتمع الدولي، والمؤسسات الدولية في اجتماع الجمعية العامة، والدول المانحة من أجل حشد الدعم السياسي والمالي “للأونروا”.

وحذر المكتب من خطوات ومخططات الادارة الأميركية وحكومة الاحتلال من المساس بوكالة الغوث “الأونروا”، واعفاء المجتمع الدولي ومؤسسات الامم المتحدة من مسؤولياتها القانونية والسياسية والأخلاقية تجاه اللاجئين الفلسطينيين.

واستنكر المكتب منع أجهزة حماس الفعالية المركزية امام مقر “الأونروا”، وتهديد المشاركين بالفعالية، وإبلاغ وسائل النقل المتوجهة لكافة المحافظات بعدم التحرك ومنعها من نقل اللاجئين المشاركين في الفعالية.

ووصف المكتب هذا السلوك “بالمرفوض وغير المبرر في ظل ما تواجهه قضية اللاجئين من مخططات تصفية ومحاولات شطب للقضية الفلسطينية”.

واختتم البيان بالتأكيد على أن برنامج الفعاليات الشعبية مستمر في مواجهة القرار الاميركي.

شاهد أيضاً

المفتي العام يندد بجرائم الاحتلال تجاه أهلنا في قطاع غزة

ندد المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية، خطيب المسجد الأقصى المبارك الشيخ محمد أحمد حسين بجرائم …

اترك رد