بيت لحم: وقفة تضامنية مع الأسير المضرب عن الطعام عيسى عواد

شارك عشرات المواطنين في وقفة تضامنية أمام مقر الصليب الأحمر في مدينة بيت لحم، تضامنا مع الأسير عيسى عواد (22 عاما)، والمضرب عن الطعام منذ 14 يوما.

وقال مدير هيئة شؤون الأسرى والمحررين في بيت لحم منقذ أبو عطوان، ان الاحتلال حوّل الأسير للاعتقال الإداري بعد إنهاء محكوميته البالغة سنة واحدة، ومنذ إعلان الاحتلال قراره باعتقال عواد إداريا، أعلن الأخير إضرابه المفتوح عن الطعام، مطالبا بمحكمة عادلة.

واضاف: جئنا لنقول للصليب الأحمر ولكل المؤسسات الدولية، أن إسرائيل تنتهج مخططا تدميريا للبنية النفسية للأسرى، من خلال مفاجأتهم بالاعتقال الإداري بعد أن يتم إطلاق سراحهم أو بعد إنهاء محكومياتهم التي صدرت مسبقا بحق الأسرى.

وطالب أبو عطوان بضرورة التدخل لإيقاف هذه السياسة لما لها من أبعاد خطيرة على الحالة النفسية للمواطن الفلسطيني.

بدوره، اكد محافظ بيت لحم كامل حميد أن شعبنا موحد مع قيادته للوقوف بجانب أبنائنا والأسرى، خاصة الأسرى الأطفال وكبار السن والمرضى، مؤكدا أن القيادة تقف إلى جانب أسرانا وستستمر بهذه الجهود حتى تحرير الأسرى كافة.

من جانبه، قال أمين سر حركة فتح في بيت لحم محمد المصري أن هذه الوقفة يوجه من خلالها رسالة دعم وإسناد للأسير المضرب عيسى عواد، والأسرى المرضى، خاصة الأسير المريض سامي أبو دياك، مؤكدا رفضه لإجراءات الاحتلال التعسفية التي تمارس بحق الأسرى.

شاهد أيضاً

هيئة الأسرى تدعو إلى توخي الدقة والمصداقية في البيانات المتداولة حول قضية إضراب المعتقلين

دعت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الأربعاء، الى ضرورة توخي الدقة والمصداقية والموضوعية في التعامل …

اترك رد