إصابات بالرصاص الحي وعشرات الإختناقات في مسيرات المقاومة الشعبية

أصيب شاب بعيار ناري في الفخد، بالإضافة إلى العشرات بالاختناق بعد ظهر اليوم الجمعة، خلال قمع الاحتلال المشاركين في مسيرة كفر قدوم الأسبوعية السلمية.

وهاجمت قوات الاحتلال المشاركين بالرصاص المعدني والحي، ورشقتهم بالمياه العادمة ومنعتهم من الوصول إلى المدخل المغلق لصالح مستوطنة ‘قدوميم’ منذ سنوات طويلة.

واعتدت قوات الاحتلال على أحد طواقم التلفزة ومنعته من البث المباشر بعد أن احتجزت أحد مصوريه داخل سيارة البث ومنعته من التصوير.

ونصبت قوات الاحتلال الكمائن وباغتت المشاركين بقنابل الصوت وقنابل الغاز السام والرصاص المعدني، ما أدى إلى إصابة العشرات بحالات إغماء جراء  استنشاقهم الغاز المدمع والسام.

كما أصيب مواطنون بالرصاص المعدني عرف منهم المسن مؤيد شتيوي( 60عاما) برصاصة معدنيه في الرجل، والطفل علام نضال بقنبلة غاز في الرأس.

بلعين:
أصيب اليوم الجمعة، مواطن بقنبلة غازية بصورة مباشرة في يده، وأصيب العشرات بحالات الاختناق بالغاز المسيل للدموع خلال مشاركتهم في مسيرة بلعين الأسبوعية.
وقد أمطرت قوات الجيش الإسرائيلي المتظاهرين بالقنابل الغازية والرصاص المعدني  المغلف بالمطاط، وتوغلت لتصل إلى مشارف القرية من الجهة الغربية.
وقد احتجزت قوات الجيش الناشط محمد الخطيب عضو اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان، حيث تم احتجازه لمدة ساعات وقد أفرج عنه في وقت لاحق.
وانطلقت المسيرة من مركز القرية وبمشاركة أهلها من مختلف الفئات العمرية، إضافة إلى عدد من النشطاء الدوليين والإسرائيليين.
ورفع المشاركون الأعلام الفلسطينية وصور الطفلة الأسيرة ملاك الخطيب، والشعارات التي تدين الانتهاكات الإسرائيلية بحق الطفولة الفلسطينية، وأخرى تطالب بالإفراج عن الطفلة ملاك وزملائها الأطفال.
كما شارك في المسيرة الصحفي الياباني الشهير هيروكاوا المهتم بتوثيق التاريخ الشفوي الفلسطيني الخاص بقضية اللاجئين، حيث صور المسيرة واستمع إلى شهادات حية من معاناة المواطنين الناجمة عن وجود الجدار والمستوطنات على أرضهم.

نعلين:
أصيب العشرات من المواطنين  بحالات اختناق بعد ظهر اليوم الجمعة، خلال قمع قوات الاحتلال لمسيرة سلمية خرجت من بلدة نعلين شمال غرب محافظة رام الله والبيرة.

وقال عضو اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في نعلين محمد عميرة، إن قوات الاحتلال قمعت المسيرة التي انطلقت لإدانة استمرار اعتقال الطفلة ملال الخطيب، ولإدانة الاستيطان ورفض إقامة الجدار، وتحديدا بالجهة الجنوبية من البلدة.

وأضاف: أن اشتباكات اندلعت بين عشرات الشبان وجنود الاحتلال خلال محاولة المسيرة الانتقال إلى منطقة جدار الضم والتوسع العنصري جنوب البلدة.

النبي صالح:
أصيب طفل بالرصاص الحي، وعشرات المواطنين بالاختناق خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي لمسيرة قرية النبي صالح الأسبوعية السلمية، التي انطلقت، اليوم الجمعة، بعنوان ‘أعطونا الطفولة’، وذلك رفضاً للاعتداءات الاسرائيلية بحق أطفال فلسطين نتيجة استهدافهم وقتلهم واعتقالهم، وآخرها الحكم بسجن الطفلة ملاك الخطيب، من قرية بيتين، شرق رام الله لشهرين.

وذكرت مصادر محلية ان جنود الاحتلال اطلقوا الرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع باتجاه المشاركين ما ادى الى اصابة الطفل محمد بلال التميمي (15 عاماً)، برصاصة في الفخذ، نقل على اثرها لمجمع فلسطين الطبي في مدينة رام الله لتلقي العلاج.

مسيرة كفر قدوم الأسبوعية:
قمعت قوات الاحتلال بعد ظهر اليوم الجمعة، المشاركين في مسيرة كفر قدوم الأسبوعية السلمية ورشقتهم بالمياه العادمة ومنعتهم من الوصول إلى المدخل المغلق من قبل قوات الاحتلال لصالح مستوطنة ‘قدوميم’ منذ سنوات طويلة.

واعتدت قوات الاحتلال على أحد طواقم التلفزة ومنعته من البث المباشر بعد أن احتجزت أحد مصوريه داخل سيارة البث ومنعته من التصوير.

ونصبت قوات الاحتلال الكمائن وباغتت المشاركين بقنابل الصوت وقنابل الغاز السام والرصاص المعدني، ما أدى إلى إصابة العشرات بحالات إغماء جراء استنشاقهم الغاز المدمع والسام.

كما أصيب مواطنون بالرصاص المعدني عرف منهم المسن مؤيد شتيوي( 60عاما) برصاصة معدنيه في الرجل، والطفل علام نضال بقنبلة غاز في الرأس.

شاهد أيضاً

منتخبنا الوطني يواصل انتصاراته في تصفيات آسيا ويكتسح المالديف بثمانية

اكتسح منتخبنا الوطني لكرة القدم، مساء اليوم الثلاثاء، منتخب جزر المالديف بثمانية أهداف لهدف، ضمن …

اترك رد

Translate »