المجلس الوطني في ذكرى النكبة: شعبنا متمسك بحق العودة

أكد المجلس الوطني الفلسطيني تمسك شعبنا بحقوقه الوطنية المشروعة، وفي مقدمتها حق اللاجئين الفلسطينيين في العودة إلى مدنهم، وقراهم، وأراضيهم، التي هجروا منها قسرا عام 1948.

وأعرب في بيان صحفي صدر عنه اليوم الخميس لمناسبة الذكرى السابعة والستين لذكرى النكبة، عن الثقة المطلقة بقدرة شعبنا على مواصلة النضال والصمود في وجه التحديات والتنكر الإسرائيلي لحقوقنا العادلة، مؤكدا أن حق شعبنا في العودة لا يمكن أن يسقط بالتقادم، فإرادة شعبنا صلبة وعصية على الكسر.

وشدد على تشبث شعبنا بحقوقه الوطنية كاملة غير منقوصة، رافضا كافة المحاولات الهادفة إلى النيل من ثوابته، داعيا الأسرة الدولية ومؤسساتها ذات الصلة إلى رفع الظلم التاريخي الواقع على شعبنا بفعل الاحتلال وسياساته الجائرة، بإنهاء معاناة شعبنا المتواصلة منذ 67 عاما بتطبيق الشرعية الدولية وقراراتها ذات العلاقة وتمكين شعبنا من ممارسة حقوقه بالعودة، وتقرير المصير، وإقامة دولته المستقلة كاملة السيادة على حدود الرابع من حزيران عام 67، وعاصمتها القدس الشريف.

وجدّد التأكيد على أن الشعب الفلسطيني سيبقى وفيا للأهداف التي قضى لأجلها الشهداء، من خلال المضي على دربهم ومواصلة مشوارهم النضالي ضد المحتل الغاشم وصولاً إلى تحقيق تطلعات شعبنا في الحرية والاستقلال في ظل دولة مستقلة يعيش فيها شعبنا بأمن وكرامة وحرية أسوة بباقي شعوب الأرض.

وختم المجلس الوطني بيانه موجها التحية إلى شعبنا في كافة أماكن تواجده الذي يواصل التفافه حول منظمة التحرير الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني، التي تقود نضال شعبنا ضد الاحتلال وسياساته العنصرية، مشددا أن قوة الاحتلال الغاشمة لن تنال من الاستعداد الدائم للتضحية من أجل الوطن والتصدي للاحتلال، ومخططاته الرامية إلى مصادرة الأرض، وطرد أصحابها الأصليين منها.

شاهد أيضاً

عشراوي: الاجماع الدولي يجب أن يؤدي الى الغاء القرار الاميركي حول القدس

حيّت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية حنان عشراوي، جميع الدول التي عبرت عن موقف …

اترك رد

Translate »