الدقّيق

حمزة الحطاب

منذ 35 عاماً، يحكم الحاج ماجد أبو قويدر قبضته على شاكوشه في يده اليمنى وعلى الشوكة المستخدمة في دق الحجر بيده اليسرى، وينهال بالضربات على الحجر باتزان لنقشه وتشكيله حتى يصبح جاهزا للبناء.

تكون الحجارة في البداية بشكلها الخام ضمن مقاسات محددة، وتدق على أربعة أشكال وهي الطبزة، والمسمسم، والمطبة، والملطش، ويجب أن تمتاز بالصلابة كي تظهر فيها حرفية الدقاقين في نقشها دون إلحاق أضرار بها.

دقاقة الحجر في محافظة الخليل مهنة قديمة جدا تعود لمئات السنين ومنها خرجت حجارة منازل البلدة القديمة التي شكلت نواة الخليل، وبني بها الحرم الابراهيمي الشريف الذي يمتاز بحجارته الضخمة.

شاهد أيضاً

“أم الكبيش”.. في دائرة الاستهداف

إسراء غوراني منذ ساعات الصباح، داهمت قوات الاحتلال منطقة “أم الكبيش” الواقعة شرق بلدة طمون، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *